الثلاثاء، 25 سبتمبر 2018 08:06 م
الثلاثاء، 25 سبتمبر 2018 08:06 م
السبت، 03 مارس 2018 12:00 م
البحر الأحمر - عماد عرفة
بأيدى عاملة ومجهود مستمر تحول وادى القويح ووادى حوضين من أودية صحراوية جرداء وسط الصحراء الشرقية بمحافظة البحر الأحمر، إلى جنة خضراء، بعد زراعة عشرات الأفدنه بها، وأصبحت تنتج كميات كبيرة من الخضروات توزع على الأهالى بمدن البحر الأحمر بأسعار مخفضة وللمحتاجين مجانا.

زراعة وادى القويح بالقصير  (2)

وقال اللواء يوسف الشاهد رئيس مدينة القصير، عن وادى القويح الواقع غرب المدينة ن مزرعة القويح كانت أرض صحراوية تم استصلاحها منذ فترة تجاوزت العامين وبدأت بمساحة 127 فدان، ومن المقرر أن يتم استهداف 900 فدان فى المرحلة القادمة.

 

وأكد الشاهد فى تصريحاته لـ"برلمانى"، أنه الصوب الزراعية بوادى القويح بدأت فى الإنتاج منذ زراعتها، حيث تنتج الخيار والفلفل والباذنجان والطماطم وكذلك كنتالوب وكوسه، موضحا أن جميع الخضروات والفاكهة التى يتم إنتاجها من مزرعة وادى القويح ولا تدخل فى زراعتها أى مواد كيماوية، مؤكدا على أن جميع تلك المنتجات "أورجنك".

زراعة وادى القويح بالقصير  (1)

وأضاف أنه يوجد بالمزرعة 42 صوبة، وفور حصاد أول إنتاجها فى منتصف إبريل 2016 أكد اللواء أحمد عبد الله محافظ البحر الأحمر على توزيع إنتاجها على الفقراء والمحتاجين من أهالى القصير أولا ثم المدن الأخرى بأسعار مخفضة.

 

وأوضح أن مزرعة القويح تم تشغيل 15 عاملا بها براتب شهرى 1200 جنيه بجانب مصروف يومى 15 جنية لكل عامل وجميعهم من مدينة القصير، مؤكدا أن ذلك يعد أول دفعة من العاملين بها، معلنا أن سيتم تشغيل عدد أخر على دفعات متتالية بالمزرعة.

زراعة وادى القويح بالقصير  (4)

وكشف الشاهد، أن اللواء أحمد عبد الله محافظ البحر الأحمر، قام بالتنسيق مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى وأكاديمية البحث العلمى فى تنفيذ مشروع تحويل وادى حوضين بمدينة الشلاتين إلى مجتمع زراعى عمرانى، يهدف إلى توطين أكبر عدد من السكان المحليين من بدو المنطقة وتوفير فرص عمل جديدة لهم تتناسب مع طبيعتهم.

 

ومن وادى القويح بالقصير، إلى وادى حوضين غرب مدينة الشلاتين، حيث تحول تلك الوادى من صحراء جرداء إلى منطقة خضراء تسر الناظرين إليها، حيث تمت إقامة عدد كبير من الصوب الزراعية لزراعة الطماطم والخيار والفلفل والتى يتم توزيع إنتاجها على أهالى الشلاتين .

زراعة وادى القويح بالقصير  (3)

كما تسعى أيضا محافظة البحر الأحمر، لتحويل تلك المنطقة إلى مجمع عمرانى زراعى، حيث كان قد أكد اللواء أحمد عبد الله محافظ البحر الأحمر، خلال زيارته الأخيرة لوادى حوضين أن خطة تحويل الوادى تتمحور حول التوسع فى إقامة الصوب الزراعية والزراعات المكشوفة اعتمادا على مياه محطة التحلية الموجودة بالمنطقة والاستفادة من مياه الأمطار التى ستوفرها البحيرتان والسد التى تقوم بتنفيذهما وزارة الأشغال والموارد المائية هناك .

 

وأكد المحافظ أنه يمكن من خلال سد وادى حوضين والبحيرتان التابعتين له، بتخزين 8 ملايين متر مكعب من مياه الأمطار سنويا، وأن التجارب الأولية لزراعات الصوب بالوادى حققت نجاحا كبيرا واستطاعت أن تسد الاحتياجات المطلوبة من الخضراوات لأبناء المنطقة.

زراعة وادى القويح بالقصير  (5)

وأوضح أن الخطة تتضمن إنشاء مزرعة حيوانية للإبل على مساحة خمسة أفدنة تشمل زراعة 3 آلاف شجرة خاصة بالمراعى وبعض النباتات الرعوية الأخرى وإنشاء مظلات للإبل وإنشاء 24 وحدة سكنية.

 

وقال إنه تم توفير مبلغ 24 مليون جنيه لإقامة مجتمع متكامل بوادى حوضين بالشلاتين يشمل 24 وحدة توطين ومسجد ومحطة معالجة ثلاثية لمياه الشرب الصرف الصحى ومبنى خدمات ومزرعة سمكية للمياه المالحة لاستغلال نواتج محطات التحلية وكذلك إقامة 18 صوبة زراعية.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print