الأحد، 20 سبتمبر 2020 10:32 ص
الأحد، 20 سبتمبر 2020 10:32 ص

موسى مصطفى: لو نافست مرشحا غير السيسي لفزت

بعد خسارته فى الانتخابات.. موسى مصطفى موسى لـ"برلمانى": النتيجة مرضية نظرا لحجم المنافس.. رئيس الغد: أغلب اللى هاجمونى اعتذروا لى.. ويؤكد: علينا دعم قائد المسيرة

موسى مصطفى: لو نافست مرشحا غير السيسي لفزت
قال المهندس موسى مصطفى موسى، رئيس حزب الغد، والمرشح السابق لانتخابات رئاسة الجمهورية، إنه كان يتمنى أن يحصل على عدد أصوات أعلى من التى حصل عليها فى الانتخابات الرئاسية، لكن نظراً للمنافسة مع الرئيس عبد الفتاح السيسى فيعتبر الأصوات التى حصلت عليها لها أهميتها وكيانها، مضيفا أن حصوله على أقل ما يقرب من 700 ألف صوت فى الانتخابات تعنى أنه يمكن البناء عليها فى الانتخابات القادمة.
الخميس، 05 أبريل 2018 02:00 ص
كتب مصطفى السيد
قال المهندس موسى مصطفى موسى، رئيس حزب الغد، والمرشح السابق لانتخابات رئاسة الجمهورية، إنه كان يتمنى أن يحصل على عدد أصوات أعلى من التى حصل عليها فى الانتخابات الرئاسية، لكن نظراً للمنافسة مع الرئيس عبد الفتاح السيسى فيعتبر الأصوات التى حصلت عليها لها أهميتها وكيانها، مضيفا أن حصوله على أقل ما يقرب من 700 ألف صوت فى الانتخابات تعنى أنه يمكن البناء عليها فى الانتخابات القادمة.

وأضاف موسى مصطفى فى تصريحات خاصة لـ"برلمانى"، أن خوضه الانتخابات الرئاسية ستعطى فرصة كبيرة للحزب لخوض انتخابات المجالس المحلية والاستعداد لها، موضحا أن الأصوات التى حصل عليها فى الانتخابات أمام الرئيس عبد الفتاح السيسى مرضية نظر لحجم شعبية المرشح المنافس.

 

وتابع رئيس حزب الغد، أنه إذا كان خاض الانتخابات الرئاسية مع منافس آخر غير الرئيس عبد الفتاح السيسى كان سيفوز فيها، مضيفا أن الرئيس عبد الفتاح السيسى لديه شعبيه كبيرة وانا فخور به وكنت دائما مساند له، مشيرا إلى أن دخول الانتخابات كان لأنه لديه برنامج وفكر يمكن أن يساعد الوطن، والتصدى لأعداء الدولة كان الهدف الأساسى.

وأردف رئيس حزب الغد، أن الفترة المقبلة الحزب سيكون له دور أكبر وتفكير فى الانتخابات القادمة سواء البرلمانية فى 2020 أو فى انتخابات المجالس المحلية، مشيرا إلى أن حزب الغد سيبحث خلال الفترة القادمة على التوسع فى أماناته وكوادره بمشاركة الشباب، متابعاً أن الفترة المقبلة ستشهد تغيرات كثيرة فى حزب الغد من حيث التوسع فى كوادره المتخصصه، مضيفا أن لدينا فرصة كبيرة لتقديم شىء مهم فى الحياة السياسية

                     

قال المهندس موسى مصطفى موسى، رئيس حزب الغد، والمرشح السابق لانتخابات رئاسة الجمهورية، إنه كان يتمنى أن يحصل على عدد أصوات أعلى من التى حصل عليها فى الانتخابات الرئاسية، لكن نظرا للمنافسة مع الرئيس عبد الفتاح السيسى فيعتبر الأصوات التى حصلت عليها لها أهميتها وكيانها، مضيفا أن حصوله على أقل ما يقرب من 700 ألف صوت فى الانتخابات تعنى أنه يمكن البناء عليها فى الانتخابات القادمة.

وأضاف موسى مصطفى فى تصريحات خاصة لـ"برلمانى"، أن خوضه الانتخابات الرئاسية سيعطى فرصة كبيرة للحزب لخوض انتخابات المجالس المحلية والاستعداد لها، موضحا أن الأصوات التى حصل عليها فى الانتخابات أمام الرئيس عبد الفتاح السيسى مرضية نظر لحجم شعبية المرشح المنافس.

 

وتابع رئيس حزب الغد، أنه إذا كان خاض الانتخابات الرئاسية مع منافس آخر غير الرئيس عبد الفتاح السيسى كان سيفوز فيها، مضيفا: "الرئيس عبد الفتاح السيسى لديه شعبيه كبيرة وأنا فخور به وكنت دائما مساند له، مشيرا إلى أن دخول الانتخابات كان لأنه لديه برنامج وفكر يمكن أن يساعد الوطن، والتصدى لأعداء الدولة كان الهدف الأساسى".

وأردف رئيس حزب الغد، أن الفترة المقبلة الحزب سيكون له دور أكبر وتفكير فى الانتخابات القادمة سواء البرلمانية فى 2020 أو فى انتخابات المجالس المحلية، مشيرا إلى أن حزب الغد سيبحث خلال الفترة القادمة على التوسع فى أماناته وكوادره بمشاركة الشباب، متابعا أن الفترة المقبلة ستشهد تغيرات كثيرة فى حزب الغد من حيث التوسع فى كوادره المتخصصة، مضيفا: "لدينا فرصة كبيرة لتقديم شىء مهم فى الحياة السياسية".

 

وتابع أن الحزب لديه أفكارا تنموية مهمة عبر عنها خلال برنامجه الانتخابى الذى خاض به المنافسة فى الانتخابات الرئاسية سيتم عرضها على الرئيس عبد الفتاح السيسى، قائلا: "سنحاول أن نتفاعل ونعمل معه، حيث إننا نعتبر الآن الرئيس عبد الفتاح السيسى قائداً للمسيرة ولازم نكون متعاونين معه".

 

وعن الهجوم الذى تعرض له خلال فترة الانتخابات الرئاسية، قال موسى مصطفى: "من هجمونى سواء كانوا مؤيدون للرئيس عبد الفتاح السيسي أتفهم موقفهم وبالمناسبة كل الناس اللى هاجمونى اعتذروا لى أما بالنسبة لهجوم جماعة الإخوان فهم متربصون بمصر منذ 30 يونيو، وبالتالى هم لن يؤيدوا أن تكون هناك انتخابات أما الجماعة بتوع المقاطعة أقول لهم خليكم مصريين بجد وانظروا للأمور بشكل مختلف واحنا كلنا مصريين ولازم نتعاون مع بعض نختلف سياسيا مفيش مشكلة لكن العداء والتحريض ضد الدولة مرفوضه تماما.

 

وأشار موسى مصطفى إلى أن توجيه الرئيس عبد الفتاح السيسى الشكر له منحه طاقة إيجابية وحماس وتقدير، لافتا إلى أن هناك احترام متبادل وأن كلمة الرئيس له اعطت دفعة للحزب للعمل والعطاء.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print