الإثنين، 28 سبتمبر 2020 08:19 ص
الإثنين، 28 سبتمبر 2020 08:19 ص

مثلث ماسبيرو على بعد خطوات من التطوير

تعويض وتسكين 4184 أسرة من إجمالى 4300.. الإنتهاء من إزالة 70% من المبانى.. و230 محلا يطالبون ببديل ويرفضون التعويض.. تأخر التظلمات وإعلانات الوراثة يعطل التنفيذ.. و 900 تظلم بالمنطقة

مثلث ماسبيرو على بعد خطوات من التطوير مثلث ماسبيرو على بعد خطوات من التطوير
يجرى العمل على قدم وساق بمثلث ماسبيرو، لإنجاز المهمه التى تأخرت سنوات، فمنذ أيام قليلة أعلن محافظ القاهرة أن منطقة مثلث ماسبيرو سيتم الإنتهاء من هدمها بالكامل خلال اسبوعين على الأكثر، ما دعانا للنزول بمنطقة المثلث لرصد نسب تنفيذ الهدم وهل هناك مشاكل عالقة.
السبت، 07 أبريل 2018 01:00 م
كتب سيد الخلفاوى - تصوير أحمد معروف
يجرى العمل على قدم وساق بمثلث ماسبيرو، لإنجاز المهمه التى تأخرت سنوات، فمنذ أيام قليلة أعلن محافظ القاهرة أن منطقة مثلث ماسبيرو سيتم الإنتهاء من هدمها بالكامل خلال اسبوعين على الأكثر، ما دعانا للنزول بمنطقة المثلث لرصد نسب تنفيذ الهدم وهل هناك مشاكل عالقة.
 
هدم 70% من المبانى
 
ورصد اليوم السابع، خلال جولته بمنطقة مثلث ماسبيرو التى تقع خلف مبنى اتحاد الإذاعة والتليفزيون بحى بلاق أبو العلا بالقاهرة، حجم هدم المنازل والذى وصل ل 70 % تقريبا، بعد تعويض جميع الأسر تقريبا.
 
عدد قليل من السكان ما زالوا متواجدين بالمنطقة، ينقسمون إلى 3 فئات، منهم من ينتظر قيمة بدل الإيجار البالغ 40 ألف جنيه قيمة إيجار 3 سنوات ، الفترة الزمنية اللازمة لتطوير المنطقة، وهم الراغبين فى البقاء، فيما بقى أخرون يعدوا على الأصابع، ينتظرون قرار لجنة التظلمات التى ستفصل فى مشكلتهم، أما الفئة الثالثة هم المعرضون عن قيمة التعويض أغلبهم من أصحاب المحال التجارية.
 
إعلانات الورثة وتأخر التظلمات يعطل التنفيذ
 
اصحبنا معنا فى جولتنا، اللواء إبراهيم عبد العاطى، رئيس حى بولاق أبو العلا، وأحد المسئولين عن نقل وتسكين وتعويض أهالى مثلث ماسبيرو، والذى أجاب عن عدد من المشاكل الموجودة بالمنطقة، والتى عرضها مثل اعلانات الورثة ، وتأخر قرار لجان التظلمات، ورفض البعض التعويضات الخاصة بالمحال.
 
البعض يرفض تعويضات المحال
 
وقال أمل محمد عبد السلام، أحد أصحاب المحال بالمنطقة، أنه مالك لعدد من مخازن الخردة، بمساحات مختلفة، ورافض لفكرة تعويض المخزن نقديا مطالبا بإيجاد بديل له بابمكان بعد تطويره بالإضافة إلى أن الحى يعوض المخزن بألفين جنيه للمتر فى حين يعوض المحل أو الورشة أو المقهى ب 5 ألاف جنيه للمتر بالإضافة إلى 80ألف جنيه بدل انتقالات، مبديا إعتراضه على ذلك.
 
وهو ما رد عليه اللواء إبراهيم عبد الهادى، رئيس حى بولاق، أنه يتم تحديد المخزن من المحل من خلال أوراق الإثبات، ورخص المكان أو السجل الضريبى، وبما أنه مسجل فى الأوراق مخزن فيتم محاسبته عبناءا على ذلك، مشيرا إلى أنه ليس من ضمن البدائل التعويض بمكان بديل للمحال.
 
تعويض 670 محال من إجمالى 900
 
وأضاف رئيس حى بولاق أبو العلا، أنه تم تعويض أصحاب 670 محل من إجمالى 900 محال، فيما بقى 230 محل لديهم مشاكل منها رفض أصحابها التعويض، ومنها تظلمات ومنها عدم أحقية.
 
5 ألاف جنيه تعويض المتر فى المحل و80 ألف بدل انتقال
 
وأكد أنه تم تعويض أصحاب المحال بقيمة 5000 جنيه للمتر فى الشوارع، عدا شوارع الجلاء و26يوليو وساحل الغلال، تم تعويضهم ب7000 ألاف جنيه للمتر، بالإضافة إلى 80ألف جنيه بدل انتقال تصرف للجميع.
 
تعويض وتسكين 4184 أسرة
 
وأوضح عبد الهادى، ل اليوم السابع، أنه تم تسكين 404 أسرة فى الأسمرات، كما تم دفع التعويض النقدى ل 2930 أسرة ، ودفع بدل إيجار شهرى لمدة 3 سنوات ل 800 أسرة بقيمة 40 ألف جنيه، مشيرا إلى أن إجمالى ما تم تعويضهم، سواء بمقابل نقدى أو سكن بديل أو رغبة فى البقاء، وصل ل4184 أسرة، من إجمالى 4300  أسرة عدد من يسكن المنطقة.
 
900 تظلم بالمنطقة
 
وأشار رئيس حى بولاق أبو العلا، أن لجنة التظلمات، برئاسة اللواء محمد أيمن عبد التواب،نائب محافظ القاهرة للمنطقتين الغربية والشمالية، حكمت ل80% من عدد التظلمات البالغ عددهم 900  طلب تظلم، مشيرا إلى أنه جارى إنهاء ما يقرب من 100 طلب تظلم.
 

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print