الجمعة، 10 يوليه 2020 06:32 ص
الجمعة، 10 يوليه 2020 06:32 ص

الأحزاب تستعد لانتخابات المحليات

المصريين الأحرار: جاهزون فى أى وقت.. حماة الوطن: حزبنا الأكثر انتشارا ونستهدف التمثيل بـ 20 ألف عضو.. والشعب الجمهورى: دورنا بانتخابات الرئاسة يؤكد حصدنا 15% من المقاعد

الأحزاب تستعد لانتخابات المحليات الأحزاب تستعد لانتخابات المحليات (1)
بعدما أكد عدد من أعضاء مجلس النواب، عن أن إجراء انتخابات المحليات سيكون فى النصف الأول من عام 2019 عقب الانتهاء من إصدار القانون ولائحته التنفيذية،
الخميس، 12 أبريل 2018 02:00 م
كتب محمد صبحى

بعدما أكد عدد من أعضاء مجلس النواب، عن أن إجراء انتخابات المحليات سيكون فى النصف الأول من عام 2019 عقب الانتهاء من إصدار القانون ولائحته التنفيذية، كشف عدد من رؤساء الأحزاب السياسية عن استعداداتهم لماراثون انتخابات المحليات وعن خططهم لخوض تلك المنافسة إذ أكدوا أنهم جاهزون للمعركة وأن الانتخابات الرئاسية كشفت عن إمكانيات كل حزب وأماكن القوة والضعف له.

 

أكد الدكتور عصام خليل رئيس حزب المصريين الأحرار أن الحديث عن استعدادات الحزب لماراثون الانتخابات الرئاسية سابق لأوانه فى الفترة الحالية خاصة وأن قانون الإدارة المحلية لم يصدر حتى الآن من قبل مجلس النواب.

 

وأضاف خليل فى تصريح خاص لـ"برلمانى" أن حزب المصريين الأحرار جاهز لانتخابات المحليات فى أى وقت، خاصة وأن الحزب وقياداته الشعبية متواجدة ومنتشرة على أرض الواقع مع المواطنين فى كافة المراكز والأحياء والقرى على مستوى جميع المحافظات بالجمهورية.

 

 

حماة الوطن: حزبنا الأكثر انتشارا عن مختلف الكيانات السياسية ونستهدف التمثيل بـ20 ألف عضوا بالمحليات

ومن جانبه قال اللواء محمد غباشى مساعد رئيس حزب حماة الوطن، أن الحزب كان قد انتهى من الاعداد والتجهيز لانتخابات المحليات بالفترة السابقة، لكن الأمور توقفت نتيجة تأجيلها وحدوث الانتخابات الرئاسية، ولكن سنعيد عقد دورات متخصصة فى كيفية التواصل والتفاعل الجماهيرى وبناء الشخصية القيادية بطريقة جيدة وأفضل أسلوب للقدرة على التواصل مع الأجهزة الحكومة من دواوين المحليات وكذلك تنمية القدرات الشخصية وتكوين الشخصية القيادية.

 

وأضاف الغباشى فى تصريح لـ"برلمانى"، أن من يقوم بإلقاء المحاضرات كوادر الحزب من الأساتذة الأكاديميين بشكل متخصص وعلمى فى عواصم المحافظات، وبعدها يتم الانتقال إلى المدن والمراكز الحضارية وتأهيل أكبر قدر من كوادر حزب حماة الوطن، وبدورهم نقل أعضاء الحزب المختارين بالوحدات الحزبية القاعدية والشياخات المختلفة.

 

وتابع مساعد رئيس حزب حماة الوطن، أن المعايير التى يتم على أساسها اختيار أعضاء الحزب للتمثيل بالمحليات أن يكونوا ذوى سمعة طيبة ويتميزون بالنزاهة وحسن الخلق وأصحاب شخصية قيادية ذات قدرة على التفاعل مع الجماهير والتواصل الجيد مع دواوين الحكومة؛ لتلبية طلبات المواطنين بجانب المؤهلات الشخصية لمحاسبة، ومراقبة المسئولين بالحكومة على مستوى الحى أو المدينة أو المحافظة.

 

وحول النسبة التى يستهدفها الحزب فى انتخابات المحليات ، قال الغباشى، إن الانتخابات الرئاسية الأخيرة اظهرت مدى قدرة حزب حماة الوطن على الانتشار، حيث أثبتنا أننا الأكثر انتشارا بين المواطنين والأكثر تواجدا وعضويات وكوادر حزب حماة الوطن قد تكون الأكثر على الإطلاق، وإذا ترك الأمر لكل حزب بصفة شخصية فإن حزب حماة الوطن يستهدف من 15 لـ20 ألف عضو بالمجالس المحلى، خاصة وأن عدد الأعضاء وفقا للمعلومات بالقانون الجديد يزيد عن 50 ألف عضو، أما إذا كان الأمر يتعلق بائتلاف دعم مصر نسعى أن نكون أصحاب أكبر نصيب، لأن ما حدث فى الانتخابات الرئاسية أظهر قوة حزب حماة الوطن عن باقى القوى والكيانات السياسية الموجودة على الساحة.

 

وفى نفس السياق قال المهندس حازم عمر رئيس حزب الشعب الجمهورى، أن الحزب مر عليه اختبار قريب يتمثل فى الانتخابات الرئاسية والتى من خلالها تمكن من معرفة وضعه الحقيقى بين الأحزاب السياسية المنتشرة على الساحة حاليا.

 

وأضاف عمر فى تصريح لـ"برلمانى" أن الانتخابات الرئاسية أثبتت أن حزب الشعب الجمهورى من أكثر الأحزاب تمييزا على أرض الواقع من حيث تحريك المواطنين للجان وتلك هى المسألة الفاصلة، حيث قياس معدل تواجد الأحزاب يظهر من هنا وليس باللافتات وتنظيم المؤتمرات الجماهيرية مثلما فعلت بعض الأحزاب.

 

وتابع رئيس حزب الشعب الجمهورى ردا على سؤال حول النسبة التى يستهدفها الحزب فى الانتخابات الرئاسية، قائلا: "الانتخابات الرئاسية مكنت الحزب من معرفة نقاط القوى والضعف فى مختلف المناطق الجغرافية ونعمل حاليا على علاج مناطق الضعف، ولكن إذا تحدثنا على إفرازات شعبية طبيعية نستطيع أن نحصل فى حدود الـ15% من إجمالى المقاعد المخصصة لانتخابات المحليات، أما إذا كان هناك ترتيبات غير طبيعية فسوف يتم تحديد النسبة وفقا لها".


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print