الإثنين، 03 أغسطس 2020 12:11 م
الإثنين، 03 أغسطس 2020 12:11 م

الصحافة العالمية اليوم

محكمة تعتبر حظر ترامب لمنتقديه على تويتر انتهاك للدستور.. وزير إسرائيلى:واشنطن قد تعترف قريبا بسيادتنا على الجولان.. ودعوى قضائية إسبانية ضد قطرى مالك نادى ملقا بتهمة الاختلاس

الصحافة العالمية اليوم الصحافة العالمية اليوم (1)
رصد "برلمانى"، من خلال قراءة الصحف العالمية اليوم الخميس، عددا من القضايا، وذكرت صحيفة نيويورك تايمز، أن محكمة فيدرالية أمريكية قضت، بأن حظر الرئيس الأمريكى دونالد ترامب لمنتقديه على موقع "تويتر"،
الخميس، 24 مايو 2018 06:00 م
كتبت إنجى مجدى - ريم عبد الحميد - فاطمة شوقى - إسراء أحمد فؤاد

رصد "برلمانى"، من خلال قراءة الصحف العالمية اليوم الخميس، عددا من القضايا، وذكرت صحيفة نيويورك تايمز، أن محكمة فيدرالية أمريكية قضت، بأن حظر الرئيس الأمريكى دونالد ترامب لمنتقديه على موقع "تويتر"، ما يمنعهم من إمكانية مشاهدة تدويناته، يعد انتهاكا للتعديل الأول فى الدستور الأمريكى.

 

وأوضحت أن قاضية فيدرالية فى محكمة بمانهاتن فى ولاية نيويورك حكمت، أمس الأربعاء، فى القضية التى رفعها 7 من مستخدمين "تويتر" تم حظرهم من قبل ترامب على حسابه الشخصى بعد انتقادهم له، وأشارت الصحيفة إلى أن الدعاوى القضائية، التى انضم إليها معهد "فارس التعديل الأول" بجامعة كولومبيا الأمريكية، ذكرت أن حساب ترامب الشخصى على "تويتر" هو حساب حكومى رسمى ما يجعل حظر المستخدمين عن متابعته انتهاكا للحقوق التى يضمنها التعديل الأول.

 

وفى حكمها، قالت القاضية ناعومى رايس باتشوالد عن الدعاوى المقدمة إن "الخطاب الذى يسعون للمشاركة فى محمى بالتعديل الأول"، مضيفة أن ترامب ودان سكافينو مدير وسائل التواصل الاجتماعى فى البيت الأبيض يمارسان رقابة حكومية على جوانب معينة من حساب ترامب الشخصى، وأوضحت القاضية الأمريكية فى حكمها أن "إقصاء فرد من منتدى عام معين هو فعل محظور فى التعديل الأول ولا يمكن تبريره بمصالح الرئيس الشخصية التى ينص عليها التعديل الأول".

وقالت متحدثة باسم وزارة العدل الأمريكية التى تمثل ترامب فى القضية، إن إدارة ترامب تعارض باحترام قرار المحكمة وتدرس الخطوات المقبلة فى القضية.

وعلى جانب آخر، قال جميل جعفر المدير التنفيذى لمعهد فارس التعديل الأول والمستشار القانونى للدعاوى القضائية المرفوعة، إن المحكمة لم تأمر ترامب بإلغاء الحظر على من تم حظرهم، لكن الخطوة الصحيحة التى يجب أن تتخذها إدراته ومدير وسائل التواصل الاجتماعى بالبيت الأبيض هى إلغاء الحظر عنهم.

وقالت شبكة "سى إن إن" الإخبارية الأمريكية إن وزير الخارجية الأمريكى مايك بومبيو قد ناقض موقف الرئيس دونالد ترامب الذى أكد مرارا أن هناك قوى داخل الحكومة تتآمر ضده، وذلك بتصريحه أمس الأربعاء بأنه لا يعتقد أن هناك دولة عميقة فى الخارجية أو فى السى أى إيه.

 فبعد ساعات من تغريدة ترامب التى تحدث فيها عن وجود دولة عميقة إجرامية داخل الحكومة تسعى لتخريب رئاسته، سئل ترامب من قبل المشرعين فى لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب عما إذا كان يعتقد أن هناك دولة عميقة فى الخارجية الأمريكية، فردا قائلا إنه لا يعتقد أنه هناك دولة عميقة فى الخارجية مضيفا أنه لم يرى تعليقات الرئيس.

 وسأل بومبيو أيضا عما إذا كان هناك دولة عميقة فى السى اى إيه، التى عمل مديرا لها من قبل، فردا قائلا "تعرفون أن هذا المصطلح (الدولة العميقة) قد تم إثارته، الموظفون الذين عملوا معى فى السى اى إيه كان يهدفون لتحقيق أهداف الرئيس وأهداف أمريكا".

 

 

ونقلت مجلة "نيوزويك" الأمريكية تحذير أحد كبار القادة العسكريين الإيرانيين للولايات المتحدة من أن قواته مستعدة لأى عمل عسكرى محتمل مع تهديد الرئيس الأمريكى دونالد ترامب بتصعيد حملته ضد طهران.

وأكد الجنرال محمد حسين باقرى، رئيس أركان القوات المسلحة الإيرانية تصريحاته أمام البرلمان أمس، الأربعاء، استعداد بلاده لمزيد من العقوبات الأمريكية.

وقد اتهمت إدارة ترامب إيران بتقويض الاستقرار فى الشرق الأوسط عبر دعم الميليشيات الأجنبية وتطوير تكنولوجيا الصواريخ الباليستية، إلا أن المسئولين الإيرانيين أكدوا التزامهم بالاتفاق النووى الموقع عام 2015، والذى انسحبت منه الولايات المتحدة قى وقت سابق هذا الشهر.

وقال باقرى، وفقا لوكالة الأنباء الوطنية الإيرانية، إن أمريكا عدو غادر ومجرم ومعزول وغاضب وقادتها فاسدين وخائنين يحصلون على مرتباتهم من الصهاينة ومن جماعة مجاهدى خلق الإيرانية، وأضاف أن إيران دولة كبيرة مخلصة لوعودها وتظل ملتزمة بالقوانين الدولية، واليوم وصلت إيران لذروتها من القوة ولن  تنتظر لإذن لتحقيق مصالحها المحلية والإقليمية.

ولفتت نيوزويك إلى أن خروج ترامب من الاتفاق النووى الإيرانى فى الثامن من مايو الجارى قد تسبب فى مزيد من عدم الاستقرار الإقليمى، فبعد أيام من إعلان ترامب، قامت إسرائيل بضرب مواقع عسكرية إيرانية فى سوريا بعد استهداف صاروخ للقوات الإسرائيلية فى الجولان المحتلة.

 

 

الصحف البريطانية: واشنطن قد تعترف قريبا بسيادة إسرائيل على الجولان

 

نشرت صحيفة "إندبندنت" البريطانية تصريحات لوزير إسرائيلى قال فيها إن الولايات المتحدة يمكن أن تعترف قريبا بمرتفعات الجولان كـ"أرض إسرائيلية ذات سيادة".

وقال وزير الاستخبارات إسرائيل كاتز إن هذا الموضوع كان يتصدر أجندة المحادثات مع إدارة ترامب، وأشار الوزير الإسرائيلى إلى أن هذه الخطوة يمكن أن تعزز الجهود الأمريكية لمواجهة إيران التى شهدت انسحاب ترامب من الاتفاق النووى الإيرانى، وفرض المزيد من العقوبات على طهران. وقال كاتز إن الرد الأكثر إيلاما لإيران هو الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولانن ببيان أمريكى وإعلان رئاسى.

وبحسب ما ذكرت صحيفة جروزاليم بوست الإسرائيلية، فإن نائبا إسرائيليا كتب للسفير الأمريكى فى إسرائيل يطلب اعتراف أمريكا بزعم إسرائيل أن الجولان المحتلة تتبعها.

وكانت إسرائيل قد احتلت مرتفعات الجولات فى حرب 1967. وتقول إندبندنت إن دعم إسرائيل فى مسالة الجولان يمكن أن يكون له عواقب واسعة وسيزعزع المنطقة ويثير مزيد من الانتقادات لسيطرة إسرائيل على المناطق التى احتلتها فى الصراعات السابقة.

  

 

 

ذكرت صحيفة التايمز، أن هناك حالة من الحذر والترقب فى أوروبا بعد تولى الشعبويين فى إيطاليا الحكم رسميا، حيث شكل حزبى رابطة الشمال اليمينية المتشددة وحركة الخمس نجوم الشعبوية، ائتلاف حاكم.

وتشير الصحيفة إلى أن جوزيبى كونتى، الذى حصل على تفويض من الرئيس الإيطالى لتشكيل الحكومة، بعد ترشح الحزبين الحاكمين له، سعى أمس الأربعاء، إلى طمأنة جيران إيطاليا بأنه لن يحاول الإضرار بالإتحاد الأوروبى.

غير أن كونتى أضاف أن برنامج السياسات الشعبوية، الذى يكلف ما لا يقل عن 100 مليار يورو سنوياً ، "يمثل طموحات تغيير الشعب الإيطالى. . . أقترح أن أكون محامى الدفاع عن الشعب الإيطالى".

 

 

الصحافة الإيرانية..خامنئى يضع 7 شروط أمام الأوروبيين لإبقاء إيران فى الاتفاق النووى

 

تناولت الصحافة الإيرانية المطبوعة والصادرة اليوم، الخميس، موضوعات مختلفة على الصعيدين المحلى والدولى، فى مقدمتها الشروط الإيرانية التى وضعها المرشد الأعلى للأوروبيين لبقاء بلاده فى الاتفاق النووى.

وفى هذا الصدد، تصدرت أغلب الصحف الإيرانية صور المرشد الأعلى والشروط الإيرانية، وفى صحيفة "ايران" الحكومية وضعت على غلافها صورة المرشد الاعلى وكتبت "شروط مواصلة الاتفاق النووى مع اوروبا.. وروحانى :البلد سوف تدار بشكل سليم سواء فى ظل وجود الاتفاق او عدمه.

وعلى صعيد آخر، ارتفع حدة الجدل حول ملف النشطاء البيئيين الذين تم إلقاء القبض عليهم الفترة الأخيرة ووجهت لهم تهم التجسس لصالح الموساد وجهات أجنبية فى إيران، وناقشت صحيفة "آرمان" الإصلاحية القضية.

ونقلت عن مدير منظمة البيئة الإيرانية.عيسى كلانترى، الذى دعا لإطلاق سراح نشطاء البيئة المعتقلين بعد أن برأتهم لجنة مكونة ن وزراء العدل والداخلية والاستخبارات والمستشار القانونى فى رئاسة الجمهورية من التهم وقالت أنه ليس هناك دليل على عملهم بالتجسس.وفى تقرير الصحيفة واجهت تصريحات كلانترى رد فعل عنيف من قبل مدعي العام الذى رفض تدخل هذه اللجنة فى عمل القضاء.

 

 

 

 

الصحافة الإسبانية: بوادر أزمة دبلوماسية بين بلجيكا وإسبانيا على خلفية قضية كتالونيا.. دعوى قضائية إسبانية ضد مالك نادى ملقا بتهمة التزوير والاختلاس

 

بعث 50 دبلوماسيا إسبانيا، برسالة إلى السفير البلجيكى فى مدريد يشكون فيها من موقف بلاده "غير المنصف" فيما يتعلق بأزمة إقليم كتالونيا.

ووفقا لصحيفة "لابانجورديا" الإسبانية فقد يخص الموقعون على الرسالة، بالذكر كل من وزير الداخلية يان يامبون والمدعى العام فى بروكسل جان مارك ميللر، بسبب ما رأوه تعاطفا من قبلهما مع الساسة الكتالونيين الذين قدموا إلى بلجيكا.

ويعود أصل المشكلة إلى أواخر العام الماضى، عندما فر عدد من ساسة كتالونيا إلى بلجيكا هربا من الملاحقات القضائية الإسبانية، إذ أن مدريد رفضت الاعتراف بحقهم فى إعلان دولة مستقلة إثر استفتاء أجروه رغما عن إرادتها.

وكان هؤلاء الساسة وعلى رأسهم رئيس إقليم كتالونيا المقال، قد قدموا إلى بروكسل، عاصمة الاتحاد الأوروبى، أملا فى تحريك الرأى العام والمؤسسات الأوروبية، الأمر الذى لم يلق أى نجاح يذكر، رغم وجود تعاطف خجول من بعض الأحزاب الانفصالية.

وينتقد الموقعون على الرسالة، وبينهم قادة سابقون، موقف المسئولين البلجيكيين، "الذين يتشككون فيما يبدو بصدقية العدالة الإسبانية وسيادة القانون فى هذا البلد".

ويرى الدبلوماسيون الأسبان، أن وزير الداخلية البلجيكى أظهر استعدادا لمنح ساسة كتالونيا الهاربين لحق اللجوء السياسى فى بلاده، كما انتقد العدالة الإسبانية.

وكانت حالة الجفاء قد ظهرت بين بلجيكا وإسبانيا منذ بداية أزمة كتالونيا، فقد عمد رئيس الحكومة الإسبانية ماريانو راخوى، إلى تجنب الحديث مع نظيره البلجيكى شارل ميشيل، أثناء قمة أوروبية عقدت نهاية العام الماضى، قبل أن يتم "تهدئة الأجواء عبر الحوار".

وقالت صحيفة "ماركا" الإسبانية إن المحكمة الثانية فى ملقا الإسبانية أعلنت دعوى قضائية ضد القطرى عبدالله آل ثانى مالك نادى ملقا بتهمة التزوير والاختلاس وسوء الإدارة بعد شكوى قدمها مساهمون فى النادى الذى هبط إلى الدرجة الثانية.

وأشارت الصحيفة إى أن الشكوى المقدمة ضد آل ثانى تشير الى وجود شبهة جنائية ، مشيرة إلى أن تم اعلان هذه القضية وفقا لأحكام المادة 774 من قانون الإجراءات الجنائية.

وأوضحت أن آل ثانى تورط من قبل مع نادى برشلونة نهاية الموسم قبل الماضى، عندما وصف النادى بـ"حثالة كتالونيا" فى معرض رده على أحد أنصار النادى باللغة العربية عبر حسابه على "تويتر"، ولذلك كتب آل ثانى فى هذا الوقت" حثالة كتالونيا لن يشموا رائحة الدورى بعد تأليف الأكاذيب على المدرب ميتشل مدرب ملقا"،  وتوجهت إدارة برشلونة مباشرة إلى لجنة مكافحة العنف ولجنتى الانضباط والنزاهة بالاتحاد الإسبانى.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print