الإثنين، 03 أغسطس 2020 11:36 ص
الإثنين، 03 أغسطس 2020 11:36 ص

قراءة سريعة فى مانشيتات الصحافة العالمية

حقل ظهر للغاز قادر على إنتاج 2 مليار قدم مكعب يوميا.. أمريكا تستعد لإيواء 20 ألف طفل مهاجر.. وأردوغان لديه خبرة فى سرقة الانتخابات..و عبارة على معطف ميلانيا ترامب تثير جدلا

قراءة سريعة فى مانشيتات الصحافة العالمية قراءة سريعة فى مانشيتات الصحافة العالمية
تناولت الصحف العالمية الصادرة اليوم الجمعة، عدد من القضايا أبرزها لقاء الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى مع الرئيس التنفيذى لشركة "إينى" الإيطالية، لمناقشة إنتاج حقل ظهر المصرى، واستعداد الولايات المتحدة لإيواء 20 ألف طفل مهاجر فى قواعد عسكرية.
الجمعة، 22 يونيو 2018 06:00 م
كتبت ريم عبد الحميد – فاطمة شوقى – محمد محسن أبو النور - هانى محمد

تناولت الصحف العالمية الصادرة اليوم الجمعة، عددا من القضايا أبرزها لقاء الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى مع الرئيس التنفيذى لشركة "إينى" الإيطالية، لمناقشة إنتاج حقل ظهر المصرى، واستعداد الولايات المتحدة لإيواء 20 ألف طفل مهاجر فى قواعد عسكرية.

 

الصحف الأمريكية..

 

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" إن الولايات المتحدة تستعد لإيواء حوالى 20 ألف من الأطفال المهاجرين فىأربع قواعد عسكرية أمريكية، بحسب ما ذكر متحدث باسم البنتاجون، فى الوقت الذى يكافح فيه المسئولون الفيدراليون من أجل تنفيذ أمر الرئيس ترامب بإبقاء العائلات المهاجرة معا بعد اقترابهم من الحدود.

 

وأشار المتحدث إلى أن 20 ألف سرير فى قواعد بتكساس وأركنساس ستأوى الأطفال الغرباء غير المصحوبين بذويهم، وذلك على الرغم من أن وكالات فيدرالية أخرى قدمت تفسيرات متضاربة  حول كيفية استخدام الملاجئ ومن سيتم إيوائه فيها. وهناك تقارير عن وجود ارتباك جديد على الحدود.

 

ولم يتضح ما إذا كانت المساكن العسكرية ستأوى أيضا آباء الأطفال فى العائلات المهاجرة، الذين تم احتجازهم، وقال مسئولون فى البيت الأبيض ووزارتى الدفاع والصحة الأمريكيتين إنهم لا يستطيعوا تقديم مزيد من التفاصيل.

 

وجاء إعلان البنتاجون فى أعقاب إصدار الرئيس دونالد ترامب لأمر تنفيذى يوم الأربعاء الماضى بإبقاء العائلات معا بعد عبورهم الحدود المكسيكية بشكل غير قانونى إلى الولايات المتحدة. وأمر القرار باحتجاز العائلات فى نفس المكان.

 

وشكك الديمقراطيون فى خطة الـ 20 ألف سرير، وسأل السيناتور تشاك شومر، زعيم الأقلية الديمقراطية بمجلس الشيوخ، هل هذا ممكنا. فيما أعرب المدافعون عن المهاجرين عن قلقهم إزاء احتمال وجود مستوطنات شاسعة للعائلات التى تقيم فى قواعد عسكرية. وقالت ميشيل برانى، مديرة حقوق المهاجرين والعدالة فى لجنة المرأة، إن هناك تعليمات متضاربة تصدر، وهذا نموذج أخر على أن هذه الإدارة تقوم بإعلانات كبيرة وجريئة فى السياسة دون خطة لكيفية تنفيذها.

 

وقالت مجلة "فورين بوليسى" الأمريكية إن الرئيس التركى رجب طيب أردوغان يسعى للفوز فى الانتخابات الرئاسية بأى وسيلة ضرورية، مشيرة إلى أنه لديه خبرات كثيرة فى سرقة الانتخابات، ولا يستطيع تحمل خسارة التصويت القادم المقرر يوم الأحد المقبل.

 

وذهبت المجلة إلى القول: إذا أردت أن تستعرض ما يمكن أن يحدث لأردوغان وعائلته وشبكة المحسوبية التى بناها عقب الانتخابات البرلمانية والرئاسية المقررة الأحد المقبل، فقط انظر إلى انتخابات ماليزيا الأخيرة. فلم يتم فقط هزيمة رئيس الوزراء نجيب رزاق، الذى كان حزبه فى السلطة على مدار 61 عاما، ولكن بدأت على الفور تحقيقات الفساد.

 

وبمعنى آخر، تتابع فورين بوليسى، فإن خسارة الانتخابات المقبلة ليست خيارا لأردوغان، وقالت إنه عندما دعا لهذه الانتخابات المبكرة، كان أردوغان نوى أن يمثل بها المرحلة الأخيرة لتحول تركيا من النظام البرلمانى إلى الرئاسى، وحصل الرئيس على حصة كبيرة من السلطة، ومن ثم فإن البرلمان، وخاصة لو ظل فى يد حزب أردوغان العدالة والتنمية، لن يكون سوى مصدق على ما يقوم به الرئيس.

 

 

الصحافة البريطانية..

 

ميلانيا ترامب
ميلانيا ترامب

 

تعرضت سيدة أمريكا الأولى ميلانيا ترامب، لانتقادات بسبب اختيارها ارتداء معطف مكتوب عليه "أنا حقا لا أبالى فهل تبالى أنت؟"، وذلك أثناء رحلتها لزيارة مركز احتجاز الأطفال المهاجرين فى ولاية تكساس.

 

وقالت صحيفة "التليجراف"، إن زوجة الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، ظهرت مرتدية المعطف محل الجدل، بينما كانت تستقل طائرة للتوجه إلى تكساس لزيارة أطفال مهاجرين تم فصلهم عن عائلاتهم واحتجازهم فى مركز خاص.

 

وردا على الانتقادات والتكهنات التى أثارتها العبارة على معطف ميلانيا، ردت المتحدثة باسمها بأنه "مجرد معطف، ولم يكن هناك أية رسالة مخفية"من خلال اختياره.

 

كما دافع الرئيس ترامب عن زوجته أيضا، وغرد على تويتر بأن العبارة على معطف زوجته "تشير إلى الأخبار الكاذبة" التى ينشرها الإعلام.

 

 

 

الصحافة الاسبانية والإيطالية

 

 أبرزت وكالة "نوفا" الإيطالية لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى مع الرئيس التنفيذى لشركة "إينى" الإيطالية ، ووزير البترول والثروة المعدنية طارق الملا، أمس الخميس، وقالت إن "تطوير حقل غاز عملاق مثل حقل ظهر تمثل أولوية متزايدة للرئيس السيسى ، خاصة وأنه أعاد مصر للدول المنتجة.

 

وأشارت الوكالة، إلى أن شركة إينى تقدم حاليا أكثر من نصف الإجمالى من الغاز المنتج للبلاد، فضلا عن وجود استكشافات أخرى التى تديرها شركة إينى فى مصر.

 

وأكدت الوكالة أن انتاج ظهر أصبح يتجاوز كل التوقعات، حيث أنه سيكون قادرا على الوصول إلى 2 مليار قدم مكعب يوميا خلال العام الجارى، مع تسارع أكبر لمدة عام تقريبا مقارنة بما كان مخططا له.

 

وأضافت أنه سيتم إعادة التفاوض على بعض الشروط التعاقدية القائمة فى ضوء الزيادة فى إنتاج النفط والغاز التى ستذهب فوائدها إلى منطقة الصحراء الغربية بأكملها.

 

وأكد الرئيس  السيسى، على أهمية الالتزام بالجدول الزمنى المحدد لتطوير حقل "ظهر" ومعدلات إنتاجه، موجها وزارة البترول والجهات التابعة لها بمواصلة التعاون المكثف مع الشركة، وتذليل أى عقبات قد تواجه أعمال تنمية الحقل.

 

أطلقت وكالة السياحة المصرية حملة ترويجية على قنوات "ميداست" الإيطالية خلال بطولة كأس العالم لكرة القدم فى روسيا 2018، ووفقا لوكالة "نوفا" الإيطالية فإن هناك مؤشرات بزيادة حجم السياحة من إيطاليا إلى مصر خلال موسم الصيف، خاصة لشرم الشيخ ومرسى علم.

 

وأشارت الوكالة إلى أن إطلاق الحملة فى السوق الإيطالى يأتى فى إطار الجهود الترويجية لتنشيط الحركة السياحية الوافدة إلى مصر.

 

والحملة تستخدم كافة الوسائل الترويجية الحديثة والتقليدية، لجذب المزيد من السائحين خلال مواسم الأعياد والإجازا، كما تهدف الحملة إلى تحسين الصورة الذهنية لمصر، وتؤكد على استعداد المقصد السياحى المصرى وجاهزيته لاستقبال زواره من جميع أنحاء العالم.

 

وتعتبر تلك الحملة الثانية من نوعها، حيث إن مصر روجت للسياحة عبر 13 قناة تليفزيونية دولية من قبل فى عام 2017.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print