الأحد، 20 سبتمبر 2020 10:41 ص
الأحد، 20 سبتمبر 2020 10:41 ص
الجمعة، 29 يونيو 2018 12:00 ص
كتب محمد صبحى
 
مع حلول الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيه، يروى عدد من رؤساء الأحزاب السياسية الكبيرة شهاداتهم عن أحداث الثورة، مؤكدين أن الثورة شعبية وبمثابة ميلاد جديد لجمهورية مصر العربية، وأنها حطمت أحلام جماعة الإخوان الإرهابية لتقسيم الدولة المصرية إلى دويلات.
 
رئيس حزب الشعب الجمهورى
فى البداية أكد المهندس حازم عمر رئيس حزب الشعب الجمهورى، أنه كان لابد من ثورة 30 يونيه التى أطاحت بحكم جماعة الإخوان الإرهابية، موضحا أنه منذ البداية كانت رؤية الحزب أن جماعة الإخوان لديها فقر فى الخبرة والرؤية ولا تمتلك الكوادر، ولا تستطيع أن تحكم دولة بحجم مصر.
 
وقال عمر فى تصريح خاص لـ"برلمانى" إنه اتخذ قرار إنشاء حزب الشعب الجمهورى يوم إعلان محمد مرسى رئيسا لمصر، وأوضح: بالتالى بدأنا فى جمع التوكيلات فى شهر يونيه 2012، وبدأنا فى جمع التوكيلات فى يوليو، فنشأة حزبنا كانت نشأة حزب معارض لما تم فى مصر فى 2012، وعملنا من أول يوم فى اتجاه ثورة 30 يونيو، وتقدمنا بطلب للجنة شئون الأحزاب فى أغسطس 2012 وأخذنا ترخيص فى سبتمبر 2012 .
 
وتابع رئيس حزب الشعب الجمهورى، أن اسم الحزب به دلالة ورسالة لو رجعنا للتاريخ، فهذا الاسم كان اسم الحزب الذى أسقط الفاشية الدينية فى تركيا وبنى دولة مدنية حديثة، ومن الاسم انكشف اتجاه الحزب، واستطرد: علمنا فى اتجاه 30 يونيو لمدة 10 أشهر، وكنا من المعارضين لما يحدث فى مصر ونظام الحكم، وشاركنا فى كل التظاهرات التى حدثت وشهدتها الدولة من يونيه 2012 وحتى 30 يونيه 2013 .
 
وذكر المهندس حازم عمر: فى 2013 كنا فى الميدان، وكنا دائما حاضرين فيما سبق 30 يونيه من تظاهرات بقوة، حتى وحدنا جهودنا مع بعض الأحزاب الأخرى مثل حزب المؤتمر والحرية، لإنهاء حكم الإخوان. وبعد 30 يونيه عملنا باستقلالية.
 
وأكمل رئيس حزب الشعب الجمهورى: بعد الإعلان الدستورى الذى أعده محمد مرسى وخرق به الدستور، نظمنا مؤتمرات حاشدة فى شتى محافظات مصر بالصعيد والدلتا والقرى، للدعوة إلى 30 يونيه ولم نكن ضيوف بالثورة ونزلنا الميدان 30 يونيو وكنا نطالب الشعب بالنزول والاحتشاد.
 
وأردف رئيس حزب الشعب الجمهورى، أن الإرهاب ظهر بشكل واضح ومباشر بعد 30 يونيه وكان فى مواجهته القوات المسلحة والشرطة، واستطاعت الأحزاب السياسية أن تمارس دورها فى توعية المواطنين بخطورة الإرهاب، مؤكدا أن موقف الحزب ثابت ولا يتزعزع ولن يتغير فى دعمه للقوات المسلحة والشرطة فى حربها ضد الإرهاب.
 
 
المستشار بهاء أبو شقة
ومن جانبه قال المستشار بهاء أبو شقة رئيس حزب الوفد، إن 30 يونيه ثورة شعبية، توحد فيها أبناء الشعب المصرى للتصدى لجماعة الإخوان الإرهابية وحطمت كافة المحاولات الخبيثة التى كانت تهدف إلى ضرب استقرار مصر.
 
وأضاف أبو شقة فى تصريح لـ"برلمانى" أن الرئيس السيسى يشبه محمد على فى إنقاذ الدولة المصرية من الجماعات التى تريد تخريب وتدمير الدولة، متابعا أن ثورة 30 يونيه اذهلت العالم بتوحد الجميع والمطالبة بالإطاحة بالجماعات الإرهابية من حكم البلاد.
 
وتابع رئيس حزب الوفد، أن ثورة 30 يونيه أنقذت مصر من حرب أهلية ودمار شامل، خاصة وأن جماعة الإخوان عجزت عن توفير المتطلبات الأساسية للمواطنين، وشهدت الدولة فقرا وأزمات فى المواد البترولية والغاز وأزمات انقطاع الكهرباء وخلاف ذلك من الأزمات الى كانت على وشك إدخال الدولة فى نفق مظلم حتى جاءت الثورة وأنقذت الدولة.
 
وأكد أبو شقة، أنه رفض الدفاع عن عناصر جماعة الإخوان الإرهابية فى جميع القضايا المتورطين فيها والتى من شأنها الاضرار بالدولة المصرية، احتراما لإرادة الشعب المصرى وانتصارا لها .
 
رئيس حزب المؤتمر
بدوره قال الربان عمر صميدة رئيس حزب المؤتمر: مع حلول الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيه، علينا أن نهنئ أنفسنا بأنها الثورة التى قضت على جماعة الإخوان الإرهابية، التى حاولت هدم الدولة المصرية وطمس الهوية المصرية من خلال محاولات الجماعة المستمرة لأخونة أجهزة الدولة المختلفة.
 
وأضاف صميدة فى تصريح لـ"برلمانى" أن نجاح ثورة 30 يونيه يؤكد أنها بداية جمهورية جديدة تتسع لجميع أبناء وطوائف الشعب المصرى، ويظهر ذلك واضحا من خلال المبادرات التى يطلقها الرئيس للوقوف بجانب المرأة والشباب وذوى الإعاقة وكافة الطوائف.
 
موسى مصطفى موسى: ثورة 30 يونيه صمام الأمان للشعب وإنجاز غير تاريخ مصر ورسم المستقبل لـ100 عام مقبل.
 
 
موسى مصطفى موسى
بدوره قال المهندس موسى مصطفى موسى، رئيس حزب الغد والمرشح الرئاسى السابق، إن ثورة 30 يونيه ثورة جعلت الشعب المصرى يسترد كل حقوقه بالفعل من جماعة الإخوان التى كان هدفها تقسيم الدولة وتفتيها، متابعا ربنا كرمنا بثورة 30 يونيه وبالرئيس السيسى الذى وقف  خلف الشعب .
 
وأضاف موسى فى تصريح خاص لـ"برلمانى" أن ثورة 30 يونيه غيرت مسار مصر ، ولولاها لأصحبت مصر دويلات صغيرة وخلافات اسلامية ولكن الثورة جعلت الشعب المصرى لم يسلم بأى أمر ومخطط لتقسيم مصر متابعا ، ثورة 30 يونيه انجاز ضخم وعلينا استكماله مع بعض وايدينا بأيدى الرئيس فى المرحلة المقبلة.
 
وتابع رئيس حزب الغد ، أنه على الجميع التكاتف خلال الفترة المقبلة ، لأن مصر مازالت مستهدفة وعلينا التكاتف للتصدى لأعداء الوطن .
 
وهنأ المهندس موسى مصطفى موسى،  الشعب المصرى والرئيس السيسى بذكرى ثورة 30 يونيه واصفها بالثورة المجيدة وصمام الامان لنا وانجاز غير تاريخ مصر بالمستقبل لمدة 100 عام مقبل.
 
 
 

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print