الإثنين، 25 مايو 2020 01:00 ص
الإثنين، 25 مايو 2020 01:00 ص

ماذا قالت الصحف العالمية اليوم؟

ترامب يؤسس وكالة مساعدات خارجية لمواجهة نفوذ الصين عالميا.. سيناتور أمريكية بارزة تكشف نتائج تحليل DNA لتؤكد أنها من السكان الأصليين.. وابن ميجان وهارى المنتظر سيغير ترتيب العرش البريطانى

ماذا قالت الصحف العالمية اليوم؟ ماذا قالت الصحف العالمية اليوم؟
تناولت الصحف العالمية الصادرة اليوم الإثنين، عدد من القضايا أبرزها تأسيس ترامب لوكالة مساعدات خارجية لمواجهة النفوذ الصينى عالميا.
الإثنين، 15 أكتوبر 2018 04:00 م
كتبت: ريم عبد الحميد - إنجى مجدى – رباب فتحى – إسراء أحمد فؤاد
تناولت الصحف العالمية الصادرة اليوم الإثنين، عدد من القضايا أبرزها تأسيس ترامب لوكالة مساعدات خارجية لمواجهة النفوذ الصينى عالميا. 
 
 
 
الصحف الأمريكية
 
 
ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" أن الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، يتجه لإطلاق وكالة مساعدات أجنبية جديدة فى مواجهة النفوذ العالمى المتزايد للصين.
 
وأوضحت الصحيفة الأمريكية، بحسب تقرير على موقعها الإلكترونى، اليوم الإثنين، أن الرئيس الأمريكى الذى يسعى لمواجهة النفوذ الجيوسياسى المتنامى للصين، يتبنى توسعا كبيرا فى المساعدات الخارجية التى ستقوم بتمويل مشاريع البنية التحتية فى إفريقيا وآسيا والأمريكتين، مما يعزز دعمه لمبادرة سعى قبلا للتخلص منها.
 
ووقع ترامب على مشروع قانون قبل أكثر من أسبوع، بإنشاء وكالة مساعدات أجنبية جديدة - وهى مؤسسة تمويل التنمية الدولية التابعة للولايات المتحدة - ومنحها سلطة تقديم قروض وضمانات قروض وتأمين للشركات بقيمة 60 مليار دولار، من أجل القيام بأعمال تجارية فى الدول النامية.
 
وتمثل الخطوة تراجعا كبيرا لترامب، الذى انتقد بشدة المساعدات الخارجية منذ اطلاق حملته الرئاسية عام 2015. ومنذ أن أصبح رئيسا، سعى ترامب لخفض 3 مليارات دولار من المساعدات الخارجية، وأيد إلغاء تمويل مؤسسة الاستثمار  الخاصة العابرة للبحار واتخذ خطوات لخفض تمويل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، وهى وكالة تابعة لوزارة الخارجية التى تمنح 22.7 مليار دولار سنويا فى شكل منح فى جميع أنحاء العالم.
 
 
 
 
قالت صحيفة "بوسطن جلوب" الأمريكية، إن السيناتور البارزة إليزابيث وارين قد كشفت عن نتائج تحليل DNA تقدم دليلا قويا أن لديها أمريكيين أصليين فى شجرة عائلتها تعود لما بين ستة إلى 10 أجيال، فى خطوة غير مسبوقة من واحدة من أبرز المتنافسين المحتملين للفوز بترشيح الحزب الديمقراطى فى انتخابات الرئاسة الأمريكية المقبلة 2020.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن وارن، التى سخر الرئيس دونالد ترامب وجمهوريون آخرون من قولها إنها من السكان الأصليين بأمريكا، ووصفها ترامب مرارا بـ "بوكا هانتس"، قدمت نتائح التحليل للصحيفة فى محاولة للرد على الأسئلة التى طرحت لسنوات بشأن أصلها، وتخطط لكشف النتائج الخاصة بالاختبار بالتفصيل اليوم الاثنين من أجل جذب الانتباه على نطاق واسع.
 
وخلص التحليل الذى أجراه تشاروس بوستامانتى الأستاذ بجامعة ستانفورد والخبير فى هذا المجال إلى أن الأغلبية الكبرى من  أصول وارين أوروبية، لكن أضاف أن النتائج تدعم بقوة وجود سلالة أمريكية أصلية.
 
وكانت إليزابيث وارين قد أكدت الشهر الماضى أنها ستبحث بجدية الترشح فى انتخابات الرئاسة الأمريكية، وذلك فى أعقاب انتخابات التجديد النصفى المقررة فى نوفمبر المقبل.
 
 
 
ومع إعلان قصر "كينجستون" أنباء حمل ميجان ماركل دوقة ساسكس وزوجة حفيد ملكة بريطانيا الأمير هارى، كان الخبر سعيدا لكافة البريطانيين الذين يتابعون ميجان وهارى منذ إعلان خطبتهما وزواجهما فى الأشهر الماضية.
 
لكن خبر الطفل المنتظر ليس مجرد إعلان عادى، فالمولود المنتظر قدومه فى الربيع المقبل سيغير ترتيب ولاية العرش البريطانى، وإن كان تغييرا ليس ذى أهمية كبيرة.
 
 فالطفل القادم سيكون ترتيبه فى ولاية العرش السابع ليحل محل عم والده الأمير أندرو، الابن الثانى للملكة إليزابيث. لكن الطفل الذى لم يولد بعد سيظل خلف أبناء عمه الأمراء جورج وشارلوت ولويس، وقبلهم جده الأمير تشارلز ومن بعده نجله الأمير ويليام.
 
والخبر السعيد فى هذا الأمر، بحسب ما تقول مجلة تايم الأمريكية إن نوع المولود لن يكون له تأثير على ترتيب ولاية العرش مثلما كان الآن فى عصور سابقة.
 
 
الصحف البريطانية.. تقرير يكشف: جواسيس الشرطة تسللت إلى جماعات اليسار البريطانية لعقود 
 
 
كشفت صحيفة "الجارديان" أن الشرطة البريطانية نشرت 24 ضابطا سريا داخل حزب سياسى صغير يسارى على مدى 37 عاما.
 
وأضافت الصحيفة البريطانية، أن جواسيس الشرطة عكفوا على التسلل إلى حزب العمال الاشتراكى (SWP) بشكل شبه مستمر بين عامى 1970 و 2007 ، وغالبا مع وجود أكثر من ضابط متخفى داخل الحزب.
 
وأوضحت "الجارديان" أن أربعة من بين هؤلاء الجواسيس خدعوا النساء لإقامة علاقات جنسية معهن أثناء استخدام هوياتهم المزيفة. والتقى أحد الجواسيس بواحدة من زوجاته أثناء فترة عمله داخل الحزب وأنجب طفل معها.
 
وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن حوالى ثلث العدد الإجمالى للضباط السريين المتورطين فى المنظمات السياسية التى تم تحديدها حتى الآن بشكل علنى تسللوا إلى حزب العمال الاشتراكى، وهو حزب يضم بضعة آلاف عضو ويدعو إلى إلغاء الرأسمالية من خلال وسائل ثورية.
 
ويبدو أن التسلل إلى داخل صفوف الحزب كان أكبر بكثير من أى منظمة سياسية أخرى، بحسب ما كشفته البيانات التى تم تجميعها بعد تحقيقات أجرتها صحيفة "الجارديان" و Undercover Research Group ، وهى شبكة من النشطاء الذين يدققون فى تجسس الشرطة.
 
وتكشف قاعدة البيانات عن وجود 124 مجموعة تم التجسس عليها من قبل ضباط شرطة متخفيين منذ عام 1968.
 
كان أكبر اختراق فى منظمة معينة ضد الحملة المعارضة لحرب فيتنام، والتى تم اختراقها من قبل تسعة ضباط متخفيين بين عامي 1968 و 1972.
 
 
الصحافة الإيرانية.. السلع الأساسية فى إيران ترتفع بنسبة 50%.. والمتشددون ينتقدون تصريحات روحانى حول مساندة أوروبا للاتفاق النووى
 
 
تناولت الصحافة الإيرانية، الأوضاع الاقتصادية والمعيشية المتردية مع اقتراب سريان العقوبات الأمريكية نوفمبر المقبل على قطاع النفط.
 
وفى هذا الصدد كشفت صحيفة ابرار اقتصادى عن موجة الغلاء وقالت إن السلع الأساسية ارتفعت قيمتها بنسبة 50% أى النصف، وفقا لـ محمد رضا بور ابراهيمى رئيس اللجنة الاقتصادية بالبرلمان.
 
على صعيد آخر، انتقدت صحيفة "كيهان" المتشددة والتابعة للمرشد الأعلى، تصريحات الرئيس حسن روحانى التى قال فيها أن البلدان الأوروبية تساند إيران، وكتبت الصحيفة مانشيت عددها اليوم، "أوروبا تقول بأى لغة أنها تقف بوجهنا وليست خلفنا".
 
وقالت إن تصريحاته كانت تكرار للأدبيات السياسية ورؤية وسائل الإعلام المتفائلة والمسانده للحكومة بعد انسحاب أمريكا من الاتفاق النووى والتى أكد على أن إيران ستستمر فى الاتفاق من دون واشنطن إلى جانب أوروبا.
 
وأشارت الصحيفة إلى تصريحات الرئيس الفرنسى إيمانول ماكرون التى أيد فيها مخاوف الإدارة الأمريكية تجاه إيران واستراتيجيتها لتقويض سلوكها، وأكد أنهم يتقاسمون هذه المخاوف تجاه طهران، مشيرة إلى أن باريس استضافت منذ أشهر مؤتمر للمعارضة الإيرانية مجاهدى خلق التى تعتبرها طهران منظمة إرهابية.
 
ويعكس التقرير نظرة التيار المتشدد للأوروبيين والذين يرون أن أوروبا هى الأخرى بالنهاية ستنسحب من الاتفاق لأنها تسير على نهج ترامب وترغب فى تقويض طهران وانتزاع سلاحها ووقف برنامج تطوير صواريخها الباليستية، لذا لا يعجب المتشددون تصريحات روحانى حول التزام الأوروبيين مجموعة 4+1بالاتفاق النووى.
 
 

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print