الأحد، 26 مايو 2019 05:33 ص
الأحد، 26 مايو 2019 05:33 ص
الأربعاء، 09 مارس 2016 09:00 ص
كتبت رشا عونى
قرار جديد أثار تساؤلات الشارع المصرى، فبعد قرار إذاعة جلسات مجلس النواب، رفض البرلمان أيضًا نشر مضابط الجلسات على الموقع الإلكترونى الخاص بالبرلمان، وهو الأمر الذى أصبح يشكل علامة استفهام، فلماذا يخاف البرلمان ونوابه من إذاعة أى أمر يخص ما يدور تحت القبة؟، خاصة وأن جلسات البرلمان مازالت حتى الآن تذاع مسجلة وليست مباشرة، على الرغم من أن للشعب المصرى حق فى معرفة ما يدور داخل البرلمان الذى انتخبه بإرادته.
مجلس النواب copy

أعضاء البرلمان يرفضون مقترح نشر المضابط


رفض مجلس النواب، برئاسة الدكتور على عبد العال، فى جلسته يوم الأحد الماضى، مقترح النائبين محمد أنور السادات وأحمد خليل، بالنص داخل مشروع قانون اللائحة الداخلية لمجلس النواب، فى مادته 337، بإتاحة المضابط إليكترونيًا على موقع مجلس النواب.
محمد انور السادات copy

وقال الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، إن هناك خلطًا بين قانون تداول المعلومات ونشر المضابط فى الجريدة الرسمية، لافتًا إلى أن موقع مجلس النواب ينشر إلكترونيًا جميع الأمور المتعلقة بالبرلمان.

جاء ذلك تعقيبًا على مطلب السادات الذى أكد على أهميه إتاحة نسخ إلكترونية من المضابط على الموقع الإلكترونى لمجلس النواب، إعمالًا لمواد الدستور التى تتحدث عن حرية تداول المعلومات وإتاحتها، وعدم قصر الأمر على الجريدة الرسمية، وهو أيضًا المطلب الذى شاركه فيه النائب أحمد خليل، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب النور، لافتًا إلى أنها ستكون سابقة إذا تم نشر المضابط إلكترونيًا.
على عبد العال (3) copy

البرلمان يوافق على المواد المنظمة لمضابط الجلسات


وفى نفس الجلسة وافق مجلس النواب، على المواد المنظمة لمضابط الجلسات، بمشروع قانون اللائحة الداخلية لمجلس النواب والواردة فى المواد من 333 إلى 337، حيث تنص تلك المواد على إعداد موجز لضابط الجلسات فى نهاية كل جلسة لعرض ما دار بها من مناقشات، وإتاحتها للأعضاء بمجرد الانتهاء منها، وإمكانية تصحيحها والإضافة إليها، وعدم تصحيحها بعد التصديق عليها.

حمدى بخيت: مضابط الجلسات تتضمن أمورا سرية لا تخص الشأن العام ويجب حظر نشرها


فى البداية قال النائب حمدى بخيت، عضو مجلس النواب عن دائرة مدينة نصر، إنه يؤيد قرار البرلمان بمنع نشر مضابط جلسات البرلمان على الموقع الإلكترونى لمجلس النواب، مؤكدا أن الموقع مخصص للشئون العامة للمجلس، أما المضابط تخص النواب وليست للشأن العام.
حمدى بخيت copy

وأضاف بخيت، قى تصريح لـ"برلمانى" أن مضابط الجلسات تتضمن آراء النواب ومواقفهم ومناقشة مواد وكل ما يجرى داخل قاعة مجلس النواب، وهو أمر لا يهم الشعب المصرى، ولكن يهمه فقط القرارات التى ينتهى لها البرلمان.

وأشار إلى أن جلسات مجلس النواب تتضمن بعض الأمور السرية، والتى تكتب فى المضابط، لذا لا يجوز نشرها، لافتا إلى أن الشعب المصرى يتابع مجلس النواب من خلال وسائل الإعلام وعلى علم بخطواته وقراراته.

وأعرب بخيت أيضا عن رفضه للبث المباشر لجلسات مجلس النواب، مؤكدا أن الإعلام غير واعى ولم يتعامل جيدا مع جلسات البرلمان المباشرة، قائلا: "الإعلام كان يتصيد الأخطاء للنواب أثناء العرض المباشر لذا من حق النواب رفض بثها".

يوسف القعيد: أرفض حظر نشر المضابط ومن حق الشعب معرفة ما يدور تحت القبة


قال النائب يوسف القعيد، عضو مجلس النواب المعين، إن الشعب المصرى له الحق فى معرفة ما يدور بالمجلس، وأن ذلك حق أصيل ومقدس ولا يجب المساس به.
يوسف القعيد copy

وأضاف القعيد فى تصريح لـ"برلمانى": "لا أعلم لماذا رفض مجلس النواب مقترح نشر مضابط الجلسات على الموقع الإلكترونى لمجلس النواب"، متمنيا عودة البث المباشر للجلسات حتى يرى المواطنون ما يحدث تحت قبة البرلمان الذى انتخبوه.

محمود يحيى: من حق المواطنين معرفة تفاصيل الجلسات


قال النائب محمود يحيى، وكيل الهيئة البرلمانية لحزب مستقبل وطن، إنه يرفض قرار مجلس النواب بمنع نشر مضابط الجلسات على الموقع الإلكترونى لمجلس النواب، وكذلك وقف بث جلسات البرلمان.
النائب محمود يحي copy

وأضاف يحيى، فى تصريح لـ"برلمانى" أن المجلس الآن أصبح مستقرا ويعمل بشكل طبيعى وليس لديه شيئا يخفيه عن الشعب المصرى كى يمنع نشر الجلسات والمضابط.

وأوضح وكيل الهيئة البرلمانية لحزب مستقبل وطن، أن من حق الشعب المصرى الذى انتخب هذا البرلمان أن يكون لديه معلومات عما يدور داخل قاعة المجلس، سواء من خلال مضابط الجلسات أو البث المباشر، والذى سيجعل المواطنين يتابعون الجلسات باهتمام كبير، أكثر من الجلسات المسجلة.



لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print