الثلاثاء، 19 يناير 2021 06:30 ص
الثلاثاء، 19 يناير 2021 06:30 ص

نائب برلمانى: منظمة "العفو الدولية" مأجورة وتعمل لصالح ناس معينة

نائب برلمانى:  منظمة "العفو الدولية" مأجورة وتعمل لصالح ناس معينة النائب محمد بدوى دسوقى عضو مجلس النواب وتفجيرات البطرسية
الأحد، 18 ديسمبر 2016 08:10 ص
كتبت ريهام عبد الله
رفض النائب محمد بدوى دسوقى، عضو مجلس النواب عن دائرة الجيزة بيانات منظمة العفو الدولية ومنظمة هيومن رايتس ووتش، حول حادث تفجير الكنيسة البطرسية، والذى أودى بحياة 25 شخصا جميعهم سيدات وأطفال وإصابة نحو 48 آخرين، قائلاً "متى أنصفت تلك المنظمات مصر أو ساندتها وكلنا عارفين أنهم مأجورين وبيعملوا لصالح ناس معينة" على حد تعبيره.

وأضاف بدوى، فى بيان له أمس السبت، أن هدف تلك المنظمات أصبح واضحاً ومعلوماً لدى جميع المصريين، ولا يمكن أن نلتفت لمثل هذه التقارير الكاذبة المشبوهة، والتى هدفها تشويه صورة مصر أمام العالم الخارجى وإشعال الفتن داخلياً.

وأضاف عضو مجلس النواب، أن تلك المنظمات تنظر للحوادث الإرهابية بمنظورين، مشيراً إلى أن العديد من الدول تعرض للإرهاب فى الفترة الأخيرة ولم تتحدث تلك المنظمات، ولكنها تنتظر الكوارث بمصر لتلعب دورها فى تزييف الحقائق وتصدير صورة مزيفة للعالم الخارجى بأن مصر والتى طالما عرفت بوحدتها الوطنية بها فتنة طائفية بدلاً من مساندتها من أجل مواجهة الإرهاب.

وشدد بدوى على ضرورة إدراك حجم المخططات التى تحاك لهدم الدولة المصرية من الداخل والخارج ليتكاتف جميع طوائف المجتمع من أجل تخطى الأزمات، وعدم السماح لتلك الممارسات بالعبث باستقرار أمن البلاد.


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print