أكرم القصاص - علا الشافعي

ما مستجدات الأوضاع فى مدينة رفح الفلسطينية؟.. فيديو

الإثنين، 12 فبراير 2024 02:00 م
ما مستجدات الأوضاع فى مدينة رفح الفلسطينية؟.. فيديو جانب من التغطية
كتبت ـ إسراء عبد القادر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بث "تليفزيون اليوم السابع"، تغطية خاصة من تقديم سارة إسماعيل، والتي استعرض خلالها، أنه ارتكبت قوات الاحتلال الإسرائيلية مجزرة جديدة في مدينة رفح الفلسطينية، حيث أعلنت وسائل إعلام فلسطينية، ارتفاع حصيلة شهداء الغارات التي استهدفت مساجد ومنازل في مدينة رفح إلى مئة شهيد، بينهَم أطفالٌ ونساء، إضافةً إلى إصابة المئات.

واستُشهد وأصيب عشراتُ المواطنين، فجرَ اليوم الإثنين، بينَهم أطفال ونساء، في قصف إسرائيلي مكثف وأحزمةٍ نارية استهدفت مناطقَ متفرقة من رفح جنوب قطاع غزة، وذلك في اليوم الـ129 من العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.

وأفادت مصادر صحية في رفح، باستشهاد أكثر من مئة مواطن بينَهم أيضا أطفال ونساء، وإصابة مئات آخرين، وصلوا إلى مستشفيات رفح إثر غاراتٍ إسرائيلية كثيفة على المدينة جنوبي القطاع.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني، إن مدينةَ رفح تشهد غاراتٍ إسرائيليةً عنيفة تتركز في وسَط المدينة، وطالت منازلَ مأهولةً بالسكان قبالة مقر جمعية الهلال.

وأضافت مصادر محلية، أن طائراتٍ حربيةً شنت سلسلةَ غاراتٍ عنيفة قُدِرت بنحو أربعين غارةً استهدفت على وجه الخصوص، العديدَ من المنازل ومساجدَ تَؤوي نازحين، بالتزامن مع قصف مدفعي مكثف ومن قِبل بوارج حربية على مدينة رفح

وأشارت المصادر، إلى أن مركبات مدنية تحمل شهداء ومصابين وصلت إلى المستشفى الكويتي في رفح، وسط نزوح المئات للمستشفى هربا من القصف على المدينة.

من جانبه، قال مدير مستشفى الكويت صهيب الهمص: إن المستشفى ممتلئٌ بالجرحى في وضع خطير جدا ولا يوجد ما يكفي من دواءٍ وأمصال. وإن من بين المساجد المستهدفة، مسجداا الرحمة في الشابورة، والهدى في مخيم يبنا اللذان يؤويان عشرات النازحين في رفح

من جانبه، قال جيش الاحتلال الإسرائيلى، إن قواته نفذت سلسلةً من الهجمات على أهداف نوعية فى منطقة الشابورة جنوبى قطاع غزة. وأضاف الجيش الإسرائيلى فى بيان اليوم الإثنين، أن الهجمات على منطقة الشابورة جنوبى قطاع غزة "قد انتهت".

وزعم جيش الاحتلال الإسرائيلي، أنه تمكن من تحرير رهينتين من قطاع غزة، خلال عملية مشتركة بين الجيش الإسرائيلي والشاباك والشرطة الإسرائيلية في رفح.

وقال جيش الاحتلال في بيان، فجر اليوم الإثنين: إن الرهينتين حالتُهُما الصحية جيدة وفقا للفحوصات الطبية، وأكد أن قواتِه ستواصل تحركَها بكل الجهود لاستعادة المختطفين من قطاع غزة.

وتشير التقديرات إلى وجود أكثر من مليون مواطن في رفح بعد أن أَجبر جيش الاحتلال الإسرائيلي مئات الآلاف من الفلسطينيين شمالي قطاع غزة على النزوح إلى الجنوب.

وكانت قد استُشهدت مواطنةٌ وأصيب آخرون، ليلة أمس، برصاص قناصة جيش الاحتلال الإسرائيلي داخل مجمع ناصر الطبي في خان يونس، جنوب قطاع غزة.










مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة