الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 09:14 ص
الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 09:14 ص

"غرفة الإسكندرية" تطالب بجسر تجارى من ميناء الاسكندرية إلى داكار غرب أفريقيا

"غرفة الإسكندرية" تطالب بجسر تجارى من ميناء الاسكندرية إلى داكار غرب أفريقيا أحمد الوكيل رئيس الغرفة التجارية بالاسكندرية
الأحد، 22 سبتمبر 2019 01:01 م
قال أحمد الوكيل، رئيس الغرفة التجارية بالإسكندرية، إن الغرفة قادت الثورة التشريعية والإجرائية، على مر العصور رافعة لشأن أعضاءها، وقدرتهم التنافسية، فاتحة لأسواقهم التصديرية، جاذبة للاستثمارات، منمية لمواردهم البشرية بمئات المبادرات الناجزة، مع شركائها من أركان العالم. جاء ذلك، خلال المؤتمر الذى نظمته الغرفة التجارية بالإسكندرية، اليوم بحضور أحمد الوكيل رئيس الغرفة التجارية، وقيادات وزارة قطاع الأعمال. وطالب"الوكيل" بمبادرة لأسواق غرب أفريقيا، تنطلق من ميناء مصر الأول بالإسكندرية، إلى ميناء داكار، لفتح تلك الأسواق الواعدة، والتى لا يوجد بها مشاكل بنكية، حيث أنها مرتبطة بالبنك المركزى الفرنسى، كما أنها ستكون بوابة، إلى بعض الدول الحبيسة فى وسط أفريقيا، لحين إنشاء طريق سفاجا نادجامينا. وأضاف: " أخطأنا جميعا فى حق قطاع الأعمال العام، لعقود طويلة، فلم نحدث تكنولوجياته ولا أساليب إدارته، ولم ندرب عمالته، ولم نغير مزيجه السلعى لينتج ما نحتاجه، وما تتطلبه أسواقنا التصديرية، بجودة وأسعار تنافسية"، وأنه إن الأوان لإصلاح كل ذلك". وأكد الوكيل إن غرفة الاسكندرية، واتحاد غرف البحر الأبيض، سيعملا جاهدين، لعلاج ذلك، وكل ما نطلبه هو تفاصيل القدرات التصنيعية، للترويج لاستغلالها من قبل أصحاب الماركات العالمية، لاستغلال الطاقات العاطلة، سواء بتأجيرها، أو من خلال تعاقدات تصنيعية للغير، كما يتم فى الشركة الشرقية للدخان، والذى سيؤدى لنقل التكنولوجيا الحديثة وتطوير خطوط الانتاج، وتدريب العمالة وزيادة دخلهم، وزيادة الانتاج دون أى أعباء تمويلية، أو التزامات تسويقية، لتعمل مصانعنا ورديتين بل ثلاثة.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print