الجمعة، 13 ديسمبر 2019 06:40 ص
الجمعة، 13 ديسمبر 2019 06:40 ص

محافظ أسيوط : "أنا محافظ ميدانى وليس مكتبى وهذا العمل إما يدخلنا الجنة أو يأخذنا الى طريق آخر"

محافظ أسيوط : "أنا محافظ ميدانى وليس مكتبى وهذا العمل إما يدخلنا الجنة أو يأخذنا الى طريق آخر" جانب من اللقاء
الثلاثاء، 03 ديسمبر 2019 07:45 م
قال اللواء عصام سعد ابراهيم محافظ أسيوط الجديد ،فى أولى لقاءاته الصحفية،أنه رجل ميدانى ولا يهوى جلسة المكتب ،لأن العمل الميدانى من يجعل المسئول أكثر إحتكاكاومكتبي مفتوح للجميع ، وأنا سأحاسب على عدم مقابلته أما أولياتى فكل مشاكل المحافظة من ضمن أولوياتى والتعليم والصحة والنظافة وقيود الإرتفاعات وقضايا الثأر كلها على أجندتى، وخاصة أننى عملت محافظ سابق لمحافظة الفيوم وغالبية مشاكل المحافظة متشابهة ووظيفتنا التى نعمل بها من الممكن أن تأخذ صاحبها إلى الجنة أو غير ذلك . قال اللواء عصام سعد محافظ أسيوط أنالتعليم والصحة على درجة كبيرة من الأهميةبالنسبة لي ،وإذا أردناأن يكون المواطن لديه ثقافة كبيرةإذن فالتعليم والمدارس، وزرع الانتماء للوطن والصحة لابد من الاهتمام بهما جاء ذلك على هامش لقاء المحافظ بالصحفيين والإعلاميين. وأضاف المحافظ لابدأن نتكاتف حتى نواجه هذه الأمور وملف النظافة أيضا من ضمن الأولويات ،ولا اقف امام العجز فى العمالة أو غيرها، وتكن هى شماعة عدم النظافة أو العجز فى المدارس،فلابد من إعادة التوزيع فى كل القطاعات والمعدات فى المحافظة كثيرة ونظرا للإهمال وسوء الإستخدام ،تم اهمالها وتعطيله فالكل لازم يشتغل واللى مش عايز الوظيفة هناك مليون شخص فى حاجة لهذه العمالة. أوضح المحافظ أنه يكن كل حب وتقدير واحترام للصحفيين،مضيفا أنهطول مدةخدمتهبوزارة الداخلية، وهناك تعاون مع الصحفيين والإعلاميين ودور الصحافة والإعلام دور مهم جدا،فهو منيظهر الايجابيات ويسلط الضوء على السلبيات فهو من الأذرع الهامة ويخطئ من يهمل دوره. وقال المحافظ أنه بدأ العمل الميدانى منذ أول ساعة جاء فيها إلى المحافظة،وبدأ فى عمل عدد من الجولات الميدانية ،وتفقد بعض المدارسوعدد من الشوارع والميادين فضا عن أنه إلتقي الجهاز التنفيذى وتابع معهم مشكلات المحافظة وأبلغهم بتكليفات رئيس الجمهورية للمحافظين ،والنواب الجدد وتابع معهم مشكلات المحافظة واستمع الى إحتياجاتهم وأثنى المحافظ على عدد من القيادات التنفيذية على رأسهم المهندس نبيل الطيبي سكرتير عام مساعد محافظة أسيوط نظرا لعملة الميدانى المستمر وأسند له ملف النظافة . كما التقي ادارة التفتيش والمتابعة وقال انهماذراعي اليمنى في العمل التنفيذى لضبط وتقويم الجهاز الإدارى وكشف الفساد وأوجه القصور بالإدارات والوحدات المحلية ومديريات الخدمات بالمحافظة والمساعدة في وضع الحلول وإصلاح القصور لافتًا إلى تطوير إدارة التفتيش والمتابعة بالمحافظة وتزويدها بعناصر شبابية ذات كفاءة عالية تنفيذًا لرؤية مصر 2030 واستراتيجية التنمية المستدامة التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية. وأشار إلى أنه بالنسبة لملف قيود الإرتفاعات من الملفات المهمة ،وإطلعت عليه ولابد من وضعها ضمن الإهتمامات لأنها تهم شريحة كبيرة وهناك منفعة ستعود على الجميع ولابد من حل هذا الأمر أما ملف الصرف الصحىهو ملف أيضاسأتولاه وملف الصرف الصحىملف مهم جداوهو يخدم كل مواطنى المحافظة ولن نقف عاجزين أمام المشكلات العالقة. أما فيما يخص المدن الصناعيوة فتسقيع اراضى المصانع أمر مرفوض ولابد أن تطبق لشروط بشكل حازم ولابد أيضا أن نبحث عن مشكلات المستثمرين على الجانب الآخر ولابد للقانون أن يأخذ مجراه. وأوضح أن ملف الثأر مشكلة موجودة مثل باقي محافظات الصعيد وهو إرث لابد من التخلص منه وسنعمل جاهدين مع مديرية الأمن وبالتنسيق مع الأوقاف والكنية المصرية لغنهاء الخصومات الثأرية وأنا أمد يدى لأى مبادرة من هيئة أو مجموعة او فرد فى هذا الشأن أما الأسواق العشوائية فهو أمر مرفوض تماما وسيتم دراسة أسواق بديلة لهذه الأسواق بما لا يؤثر على البائع أيضا ولا يؤثر على الطرقات أو المدارس أو المستشفيات ز وقال أن ملف الأمية لا يمكن أن نضعه أمام جهة واحدة ونلقي عليها المسئولية بل إن هذا الملف يحتاج الى مشاركة مجتمعية ،وليس محافظ فقط وعندما نتحدث عن هذا الملف لابد أن نصارح أنفسنا ونقف امام الواقع الفعلي للمشكلة ولابد أن يكون هناك دور لكل مؤسسات الدولة وكل أطياف المجتمعولكن هذا الملف سينال الإهتمام الاكبر . وأوضح التعديات على نهر النيل أمر غير مقبول وحضرت لمفتى الجمهورية لقاء قبل مغادرة الفيوم ووضح أوجه التحريم ايضا فى تلوث النيل ، وسأواجه هذا الأمر بكل شراسة أما الطرق فهو أيضا ملف مهم لأن هناك عدد من الطرق فى المحافظة تحتاج الى رصف وبعد رصفها لن اسمح لشخص بدق مسمار فيها.






لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print