الجمعة، 07 أغسطس 2020 02:51 م
الجمعة، 07 أغسطس 2020 02:51 م

البيئة والقومى للمرأة يطلقان مبادرة "كيسنا ورق عبوتنا زجاج" لنشر الوعي البيئي ببنى سويف

البيئة والقومى للمرأة يطلقان مبادرة  "كيسنا ورق عبوتنا زجاج" لنشر الوعي البيئي ببنى سويف محافظ بنى سويف
الثلاثاء، 14 يناير 2020 09:16 م
عقد المجلس القومي للمرأة ببني سويف، اليوم الثلاثاء، وبالتعاون مع الإدارة العامة لشئون البيئة بالمحافظة ووزارة البيئة، لقاء لإطلاق مبادرة "كيسنا ورق عبوتنا زجاج"، لنشر الوعي البيئي بمخاطر استخدام الأكياس والعبوات البلاستيك في حفظ الطعام والمشروبات الساخنة. جاء ذلك بحضور عدد من مراقبين البيئة بالمراكز والوحدات المحلية ومراقبين الأغذية بمديرية الصحة ومدير عام إدارة البيئة بالمحافظة، والدكتورة أمنية حسن مدير الوقائي بمديرية الصحة، نرمين محمود مقررة فرع المجلس القومي للمرأة ببني سويف، والدكتورة هبة مختار عضو الفرع، وشيماء رجب ممثل وزارة البيئة. وقالت نرمين محمود مقررة فرع المجلس القومي للمرأة ببني سويف، إن اللقاء ناقش الهدف من المبادرة وعرض أهم المخاطر الصحية التي تنتج عن استخدام الأكياس البلاستيك في الأطعمة الساخنة والأمراض التي تنتج من استخدامها وانتقال السموم إلى الطعام الساخن. وأوضحت نرمين أنه تم مناقشة خطة العمل المشتركة بين الجهات الشريكة خلال الفترة القادمة من خلال عمل حملات توعية مكثفة مع العديد من الفئات المستهدفة كأصحاب المحلات والكافيهات والمخابز والتجار والباعة، وتوعية الأمهات والسيدات بالأضرار الصحية من استخدام تلك الأكياس والعبوات البلاستيك وتفعيل الإجراءات القانونية للحد من هذه الظواهر وعمل حملات تفتيشية بين الجهات الشريكة على المحلات والمخابز. وأضافت نرمين محمود أن تلك المبادرة تأتى إطار اهتمام المجلس القومي للمرأة ببني سويف بنشر الوعي بكافة القضايا المجتمعيه ومناهضه الظواهر السلبية في المجتمع وبالتنسيق والتعاون بين فرع المجلس القومي للمرأة ببني سويف وجهاز شئون البيئة بالمحافظة ووزارة البيئة . وقالت شيماء رجب عبد الفتاح ممثل وزارة البيئة أنه تم مناقشه الهدف من المبادرة وعرض اهم المخاطر الصحية التي تنتج عن استخدام الأكياس البلاستيك في الأطعمة الساخنة والأمراض التي تنتج من استخدامها وانتقال السموم الي الطعام الساخن ومناقشة خطه العمل المشتركة بين الجهات الشريكة خلال الفترة القادمة .

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print