الخميس، 09 أبريل 2020 12:32 ص
الخميس، 09 أبريل 2020 12:32 ص

تساقط أجزاء خرسانية من فنار رأس البر بدمياط

تساقط أجزاء خرسانية من فنار رأس البر بدمياط تساقط أجزاء خرسانية من فنار رأس البر
الخميس، 26 مارس 2020 08:13 م
تعرضت أجزاء من فنار رأس البر للسقوط أرضا بسبب عوامل التعرية وتساقط كتل خرسانية اليوم من أعلى الفنار ويعد فنار رأس البر من أبرز المزارات السياحية برأس البر حيث يحرص زوار المدينة على زيارة منطقة اللسان نقطة التقاء مياه النيل بالبحر المتوسط. ويرجع تاريخ هذا الفنار إلى عام 1938 عندما أقامت مصلحة الموانيء والمنائر رصيفا من الأسمنت المسلح طوله 150 متر داخلة في مياه البحر و75 متر فوق الرمال علي الأرض اليابسة وبلغ عرضه 2.5 متر، لوقاية الساحل من التآكل المستمر عاما وراء الآخر وهو ماتم تسميته باللسان . ثم أصبح متراسًا حديديًا تم طلاؤه باللون الأخضر، ومماثل لذلك فنار آخر باللون الأحمر الموجود على الجهة الأخرى في مدخل عزبة البرج ويقومان معًا بهداية السفن لدخول البوغازدون وعدم الاصطدام بالأحجار وشهدت منطقة اللسان أعمال تطوير وتجديد اكثر من مرة آخرها 2006 حيث تم إعادة بناء وإنشاء الفنار بالحجر والرخام والجرانيت. يبلغ عرض الفنار من أسفل 5 امتار، وارتفاعه 20 متر، و الجزء الأعلى منه مطلى باللون الأخضر.




لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print