الأحد، 21 يوليه 2019 02:52 ص
الأحد، 21 يوليه 2019 02:52 ص

الرئيس الإنسان.. السيسى جبر بخاطر شاب وشهد على عقد قرانه.. جعل من "فتاة العربة" قدوة.. وكرم الحاجة صيصة بعدما ارتدت جلباب رجالى لتنفق على أسرتها.. واستقبل طفلا مريضا بالسرطان فى القصر الرئاسى

الرئيس الإنسان.. السيسى جبر بخاطر شاب وشهد على عقد قرانه.. جعل من "فتاة العربة" قدوة.. وكرم الحاجة صيصة بعدما ارتدت جلباب رجالى لتنفق على أسرتها.. واستقبل طفلا مريضا بالسرطان فى القصر الرئاسى الرئيس السيسى
الخميس، 11 يوليه 2019 04:37 م
سلسلة من المواقف الرائعة والإنسانية والأبوية للرئيس عبد الفتاح السيسى والتى تدعو إلى الفخر والاحترام ، حيث أرسى مبدأ التواصل مع الجميع، وحرصه على التجاوب مع كل فئات الشعب، و إبراز النماذج المكافحة فى مختلف الأصعدة التى يحتذى بها. الرئيس السيسى يلبى دعوة شاب بحضور حفل زفافه ويشهد على عقد القران فى لفتة إنسانية وأبوية، فاجأ الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، أحد شباب البرنامج الرئاسى بحضور حفل زفافه تلبية لرغبته وعروسه، ولم يكتف الرئيس بالمشاركة فى حضور حفل الزفاف فقط، حيث وقع على عقد القران كشاهد أول، ليكون ذكرى للعروسين طوال حياتهما الزوجية. رب صدفة خير من ألف تكريم.. تتويج السيسى لـ"سيدة الميكروباص" شاء القدر أن تلتقى السيدة "نحمدو عبد الرازق"، الملقبة بـ"سائقة الميكروباص"، الرئيس عبد الفتاح السيسى، خلال زيارته للعاصمة الإدارية الجديدة، وتصبح رمزاً لكفاح المرأة المصرية. السيدة نحمدو سعيد عبد الرازق، سائقة الميكروباص، لديها 4 أبناء، هم محمود 24 سنة، وهو يعمل معها على السيارة، ومصطفى 16 عاما، ويساعدها فى مصاريف البيت، ومروان 16 عاما، ونور 12 عاما، فى مراحلهم الدراسية، تعمل سائقة ميكروباص، على طريق الشروق، كانت تحلم بامتلاك سيارة، ولكن لم تكن تتخيل أن يمنحها لها الرئيس السيسى، لتتحول حياتها تماماً. لعبت الصدفة دورها، لتلتقى "نحمدو" الرئيس السيسى أثناء زيارته للعاصمة الإدارية، وقيادتها السيارة متجهة إلى منطقة الشروق، وقالت: "أنا شوفت موكب مكنتش عارفة بتاع مين وفجأة لقيت إحدى السيارات بتشاور لى بالوقوف، ورأيت الرئيس بينزل من سيارته، ومكنتش مصدقة نفسى، وقولتله أنا هنزل أسلم عليك يا سيادة الرئيس فقال لى أنا اللى أجى وأسلم عليكى لأنك فخر وشرف لينا كلنا"، ورد الرئيس عليها قائلاً: "أنا فخور بيكى وبصبرك وشغلك". فتاة عربة البضائع السيدة منى السيد إبراهيم بدر انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعى صورة فتاة تجر عربة بضائع فى أحد شوارع محافظة الإسكندرية، وتكافح من أجل قوت يومها. الرئيس السيسى كرمها باستقبالها فى قصر الاتحادية، ووجه لها دعوة حضور مؤتمر الوطنى للشباب، لتكون نموذجا، كما وجه وزارة الإسكان بتوفير شقة مجهزة بكامل الأثاث لأسرتها وسيارة لتقودها بدلاً من جر العربة. واستقبل الرئيس السيسي، منى السيد إبراهيم بدر، وأعرب عن سعادته بالالتقاء بها بعدما عبر عن إعجابه بكفاحها وإصرارها على تحقيق واقع أفضل لها ولأسرتها. وقد أكد الرئيس خلال اللقاء على أن السيدة منى بدر تُعد نموذجاً مُشرفاً لكافة شباب مصر، وقدوة عظيمة لجميع المصريين فى ضوء إعلائها لقيم العمل والعطاء والصبر، موجها لها المشاركة في المؤتمر الوطني للشباب، حتى يتسنى للجميع التعرف على تجربتها التى تتميز بالجدية والالتزام والمثابرة، . الرئيس السيسى يأمر بعلاج الطفلة مروة استجابة لمناشدة أسرتها فى عام 2018 .. فى لمسة إنسانية واستجابة سريعة لما نشر على انفراد، أمر الرئيس عبد الفتاح السيسي، بعلاج الطفلة مروة تامر محمد 7 سنوات على نفقة الدولة . كانت والدة الطفلة قد ناشدت رئيس الجمهورية بالتدخل لعلاج ابنتها من ذوى الاحتياجات الخاصة وذلك لحاجتها لتدخل جراحي سريع ودقيق لإجراء عملية تثبيت فقرات الرقبة نتيجة تأثر النخاع الشوكي وعدم قدرة الطفلة علي الحركة مما يؤدي إلى المعاناة اليومية للأسرة وعدم قدرتهم على علاج ابنتهم. كان انفراد نشر استغاثة من القارئة مروة محمد ربيع، من مركز الباجور بمحافظة المنوفية، طالبت المسئولين بوزارة الصحة، بعلاج ابنة شقيقها "مروة تامر ربيع" على نفقة الدولة، والتى تحتاج لإجراء عملية تثبيت الفقرات الأولى والثانية من الرقبة. السيسي يخص الحاجة صيصة بتكريم رئاسى بعد شقاء 43 عاما الرئيس عبد الفتاح السيسى، يقدر دائما "يد المرأة الشقيانة" ويحترمها ويضرب بها المثل فى كل المناسبات، وطنية كانت أو اجتماعية، ليرتفع نجمها عاليا فى سماء الوطن، وتعلو هامتها بين الرؤوس الشامخة. الحاجة صيصة أبو دوح، خير دليل على تكريم وتقدير المرأة المصرية الأصيلة من رأس الدولة، بعد سنوات من الشقاء وارتدائها للجلباب التقليدى الصعيدى لمدة 43 عاما، لكى تنفق على أسرتها بعد وفاة زوجها ومرض زوج ابنتها، العائل لهم. لم تتخيل المرأة الستينية، أن تأتى اللحظة التى يكرمها فيها رئيس الجمهورية، على رحلة شقائها طيلة العقود الماضية مرتدية عباءة الرجال، كى ترعى أسرتها متحدية نظرات المجتمع الطاحنة، باعتبارها رب الأسرة، ولم تضع فى حسبانها يوما أن يستضيفها الرئيس بقصر الاتحادية ليقدم لها الشكر على ما قامت به ويكرمها كأم مثالية معيلة، لكن لم تخجل يوما من ظهورها بملابس الرجال، لتضرب رمزا للمرأة المصرية الأصيلة التى يجب أن تُكرم لتكون قدوة للكثيرين فى المجتمع. الرئيس السيسي يستقبل الحاجة "سبيلة" المتبرعة بكل ثروتها لصندوق تحيا مصر فى 2017..التقى اليوم الرئيس عبد الفتاح السيسى، بالسيدة سبيلة على أحمد عجيزة، إحدى الحاضرات فى الاحتفال بيوم المرأة المصرية عن محافظة الدقهلية ، والتى طلبت التبرع بكل ثروتها والمقدرة بمبلغ 200 ألف جنيه وكمية من المشغولات الذهبية لصالح صندوق تحيا مصر. وقرر رئيس الجمهورية استقبالها فى مقر رئاسة الجمهورية ، وقد عبر لها عن تقديره لها ولموقفها الوطنى ولتضحيتها من أجل مصر. الرئيس يأمر بسرعة التعامل مع حالة الحاجة صفية وبدء علاجها فى يناير 2019..أمر الرئيس عبد الفتاح السيسى بالتعامل السريع مع حالة الحاجة صفية، التى كانت موجودة بالقرب من محطة مترو سعد زغلول، وتم نشر قصتها وصورها بشكل كبير على مواقع السوشيال ميديا، فى ظل وجودها بمفردها فى هذه المنطقة مع انخفاض درجات الحرارة. وعقب تداول الصور بشكل كبير على السوشيال ميديا من أجل توفير الرعاية اللازمة لها، تفاعلت مؤسسة الرئاسة من أجل سرعة رعايتها وتلقيها للعلاج اللازم، حيث تم نقلها إلى أحد المستشفيات من أجل الحصول على الرعاية الطبية اللازمة، وتوفير كافة الاحتياجات الخاصة بها. الطفل أحمد ياسر المصاب بالسرطان.. الرئيس يحقق أمنيته فى 2014..حقق الرئيس عبد الفتاح السيسى أمنية الطفل أحمد ياسر المسيري، من أبناء قرية مشلة التابعة لمركز كفر الزيات بمحافظة الغربية، بمقابلته فى القصر الجمهورى، والذى كان يعانى من سرطان الدم. وبعد ثلاثة سنوات، سيطرت حالة من الفرح داخل منزل الطفل أحمد ياسر المسيري الذي أنعم الله عليه بالشفاء من مرض السرطان، بعد أن دخل الطفل فى رحلة علاج طويلة من المرض داخل مستشفى 57357 استمرت 3 سنوات إلى أن أتم الله شفائه وتعافى مؤخرا من المرض بعد عمل التحاليل والفحوصات التى اثبتت شفائه، وتغلبه على المرض.
















لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print