الجمعة، 18 أكتوبر 2019 07:16 م
الجمعة، 18 أكتوبر 2019 07:16 م

جرائم أردوغان ضد الإنسانية.. العدوان التركى على سوريا يستهدف الأطفال والشيوخ والمدرعات تدهس كبار السن.. نزوح أكثر من 60 ألف مدنى وإدانات دولية.. هجمات تركيا تهدد بكارثة إنسانسة وموجة لاجئين جديدة

جرائم أردوغان ضد الإنسانية.. العدوان التركى على سوريا يستهدف الأطفال والشيوخ والمدرعات تدهس كبار السن.. نزوح أكثر من 60 ألف مدنى وإدانات دولية.. هجمات تركيا تهدد بكارثة إنسانسة وموجة لاجئين جديدة المدنيين فى سوريا
الخميس، 10 أكتوبر 2019 09:07 م
كالعادة دائمة يتحمل المدنيين تكلفة الحروب والضربات العسكرية غير المدروسة من قبل بعض القادة، وكان أخرها ما تعرض له مجددا الشعب السوري بعد العدوان التركي الغاشم على الأراضى السورية. ويرتكب جيش الاحتلال التركى خلال عدوانه على الأراضي السورية، جرائم بحق المدنيين السوريين فى المدن الواقعة فى شمال وشرق سوريا، مما أدى لمتقل عدد من المدنيين وإصابة العشرات غالبيتهم من النساء والأطفال. ولجأ عدد كبير من المدنيين السوريين فى شمال شرق سوريا إلى الفرار من ديارهم، خوفا من تداعيات العملية العسكرية التركية التى بدأت مساء الأربعاء، وتم تداول عشرات الصور لنزوح السكان من ديارهم، تظهر مدى الرعب والخوف فى عيون المواطنين العزل خاصة من الأطفال والنساء وكبار السن. وحمل عشرات المدنيين من رجال ونساء وأطفال أغراضهم الشخصية خارجين في المدينة إن كان في سيارات أو سيراً. وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان أفاد في وقت سابق أن القوات التركية واصلت الأربعاء عملية إخلاء القرى الواقعة على الشريط الحدودي مع سوريا، في إطار استعدادها للبدء بعمليتها العسكرية على منطقة شرق الفرات، بالتزامن مع استمرار وصول التعزيزات العسكرية الكبيرة من آليات ومدرعات وجنود نحو المنطقة، كما أعلن المرصد عن نزوح أكثرمن 60 ألف مدنى جراء العدوان التركى على شمال شرق سوريا. المرصد السوري : نزوح آلاف المدنيين جراء الهجوم التركي على شمال شرق سوريا pic.twitter.com/sje16LiKzq — معالي / موجز الأخبار 🇸🇦 (@KSA24) October 9, 2019 فيما تتواصل عملية النزوح من منطقة رأس العين شمال شرقي سوريا مع اقتحام القوات التركية للأراضي السورية، مساء الأربعاء، للمنطقة التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية. وتكثفت حركة نزوح المدنيين من المنطقة، وسط حالة من القلق والتخوف من قبل المدنيين، لاسيما النساء والأطفال، بعد اندلاع اشتباكات عنيفة على مشارف تل أبيض وقرى واقعة بضواحيها الغربية، بين القوات التركية من جهة، و"قوات سوريا الديمقراطية" من جهة أخرى. وتشهد مدينة الحسكة موجة نزوح من منطقة رأس العين، في حين لجأ سكان قرى منطقة تل أبيض إلى المدينة التي ما زالت بمنأى عن القصف، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان. ودعا الرئيس الحالي لمجلس الأمن الدولي سفير جنوب إفريقيا جيري ماتيوز ماتجيلا، تركيا إلى "حماية المدنيين" والتحلي "بأكبر قدر من ضبط النفس" في عملياتها العسكرية في سوريا. وعبر رئيس المجلس لشهر اكتوبر عن أمله في أن يعقد اجتماع لهذه الهيئة بأسرع وقت ممكن، مشيرا إلى أنه يعود إلى الذين يصيغون قرارات حول سوريا الدعوة إلى اجتماع من هذا النوع. فيديو بواسطة @rojavaIC يظهر المدنيون يفرون من سير كاني بعد الضربات التركية الأولى.#تركيا #سوريا #أخبار_الآنpic.twitter.com/bDEDoxzotO — Akhbar | أخبار الآن (@akhbar) October 9, 2019 وعلى جانب أخر تداول رواد موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، فيديو لحادث دهس من قبل القوات التركية فى سوريا، حيث دهست إحدى مدرعاتها عجوزا كردية بدم بارد، ونشرت وسائل إعلام سورية صورا تبرز حجم الجرائم التركية بحق المدنيين السوريين، وسط صمت مخزٍ من المجتمع الدولى الذى اكتفى ببيانات رفض وشجب للعدوان التركى على سوريا. ياربي ايه البشاعه والاجرام ده!! شبيحة اردوغان تدهس عجوز كرديه بدم بارد 💔#اردوغان_مجرم_حرب pic.twitter.com/hhlnRws07L — 💢نبض❤ مصر 🇪🇬 (@ddd999ddd2) October 9, 2019 وعلى الصعيد الرسمى فقد حذرت الأمم المتحدة، من الخطر الذى يهدد مئات آلاف المدنيين السوريين فى الشمال السورى، جراء العدوان التركى المتواصل على سوريا، كما دعت وزارة الخارجية الألمانية، تركيا إلى وقف عملياتها العسكرية في سوريا فورًا، لافتا أن العدوان التركى يمثل كارثة إنسانية وموجة جديدة للجوء جراء هذه العملية الجديدة.، وقالت صباح الخميس، فى بيان نقلته قناة "العربية"، أن العدوان التركى الحالى يهدد بعودة داعش مرة أخرى لسوريا. وأدانت العديد من الدول الكبرى العدوان التركي على الأراضى السورية ، محذرة من العواقب وفى مقدمتها الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وغالبية الدول الأوروبية. وفى بيان لها مساء امس، أكدت الخارجية المصرية إدانتها الكاملة للعدوان التركي على سوريا، مشددة على رفض مصر التام للاعتداءات الصارخة وغير المقبولة على سيادة دولة عربية شقيقة. كما حذرت الخارجية فى بيانها من استغلال الظروف التى تمر بها الدولة السورية للقيام بتلك التجاوزات، بشكل يتنافى مع قواعد القانون الدولي.
















لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print