الخميس، 14 نوفمبر 2019 07:48 ص
الخميس، 14 نوفمبر 2019 07:48 ص

الملياردير الديمقراطى مايكل بلومبرج يقترب من سباق الانتخابات الأمريكية.. مستشاره يعلن تقدمه بأوراق ترشحه خلال أيام.. ويؤكد: يشعر بالقلق من ضعف الحزب ولم يحسم قراره بشكل نهائى.. وتوقعات بمنافسه شرسة مع

الملياردير الديمقراطى مايكل بلومبرج يقترب من سباق الانتخابات الأمريكية.. مستشاره يعلن تقدمه بأوراق ترشحه خلال أيام.. ويؤكد: يشعر بالقلق من ضعف الحزب ولم يحسم قراره بشكل نهائى.. وتوقعات بمنافسه شرسة مع
الجمعة، 08 نوفمبر 2019 04:07 م
فى مفاجأة من العيار الثقيل، تراجع الملياردير الديمقراطى، عمدة مدينة نيويورك السابق مايكل بلومبرج عن قراره بالعزوف عن المشاركة فى الانتخابات الأمريكية 2020، وسط توقعات بتغيير بوصلة التوقعات لتلك الانتخابات التى كانت تدور حول منافسة انتخابية سهلة وولاية رئاسية ثانية مضمونة للرئيس الأمريكى دونالد ترامب. وفى تصريحات لشبكة سى إن إن الأمريكية ، قال متحدث باسم بلومبرج إنه سيقدم أوراق ترشحه أمام الحزب الديمقراطى لخوض السباق التمهيدى داخل الحزب خلال أسبوع على أقصى تقدير. وأضاف المتحدث أنه سيتم التحضير لتقديم الأوراق اللازمة فى ولاية ألاباما، مشيراً إلى أن مايكل بلومبرج لم يحسم القرار بشكل نهائى، إلا أنه بات قريباً من خوض السباق الانتخابى فى وقت كانت تؤكد فيه استطلاعات الرأى غياب وجود منافس قوى بين الديمقراطيين قادر على تحدى ترامب فى الانتخابات المرتقبة. تصريحات المتحدث باسم عمدة نيويورك السابق مايكل بلومبرج ، جاءت بعد أشهر من إعلانه عدم الترشح لتلك الانتخابات أو دعم الحزب الديمقراطى ومرشحيه ، وهو الأمر الذى يبدوا أنه سيتراجع عنه فى نهاية المطاف. وقال بيان أصدره هاورد ولفسون، المستشار السياسى للملياردير الديمقراطى مايكل بلومبرج، إن الأخير "قلقا بشأن قوة وصمود مرشحي الرئاسة الديموقراطيين في الانتخابات القادمة أمام ترامب"، موضحاً أن بلومبرج لم يتخذ قراره النهائي بشأن الترشح من عدمه، إلا أنه من المتوقع أن يتقدم للاقتراع في الانتخابات الداخلية للحزب الديمقراطى المقررة في 3 مارس القادم بولاية ألاباما". وحددت الولاية موعد نهائي لتقديم أوراق الاقتراع فيما أسمته بـ"الثلاثاء الكبير"، وهو الأسم المستعار لعدد كبير من مسابقات الولايات التي عقدت في ذلك اليوم في عملية اختيار مرشح الحزب الديمقراطي لتحدي ترامب فى سباق البيت الأبيض في نوفمبر 2020. وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن بإمكانه تقديم الأوراق اللازمة في وقت مبكر من هذا الأسبوع. وستثير مشاركة بلومبرج في الانتخابات الديموقراطية توترا كبيرا بصفته ديمقراطى وسطي، ووفقا للصحيفة فهو يتمتع بسجل سياسي حافل حيث شغل منصب عمدة نيويورك لثلات ولايات ويعتبر الأكثر خطرا على جو بايدن فى السباق الداخلي للحزب الديمقراطى. وشارك مايكل بلومبرج البالغ من العمر 77 عامًا في تأسيس شركة بلومبرج للإعلام المالي في عام 1981 ، وتبلغ قيمتها الآن 52 مليار دولار وفقا لمجلة فوربس مما يجعله أغنى شخص في الولايات المتحدة وال 14 عالميا، ودرس في جامعة جونز هوبكنز وهارفارد وانضم إلى الصناعة المالية في سالومون براذرز في عام 1966. يذكر ان بلومبرج شغل منصب رئيس بلدية نيويورك لمدة 12 عامًا ، وكان أحد قراراته المعروفة حظر التدخين في الحانات في المدينة في عام 2003، وأصبح لاحقًا داعما لمراقبة الأسلحة وفي عام 2006 وشارك في تأسيس مجموعة ضد حيازة الأسلحة النارية غير القانونية ودعمها 1000 رئيس بلدية في جميع أنحاء الولايات المتحدة وتطورت إلى أن أصبحت منظمة "every town for gun safety". وبحسب التقرير فان بلومبرج من الناحية الاقتصادية قدم دعم لعدد من مشاريع التنمية الضخمة في جميع أنحاء المدينة بينما أصبحت المساكن ذات الأسعار المعقولة أكثر ندرة، كما ارتفعت السياحة في نيويورك اثناء توليه منصب العمدة وظهرت مشاريع مثل حديقة هاي لاين الشهيرة بالإضافة لناطحات السحاب الجديدة. واستطاع بلومبرج أن يحصل على احترام سكان نيويورك حيث كان صاحب عقلية اقتصادية تجارية ناجحة وهو رابع رئيس لبلدية نيويورك يخدم لمدة 3 فترات. وعلى الرغم من علاقاته السياسية القوية وسجله الحافل، إلا أنه من غير الواضح إذا كان ترشيح بلومبرج سيكون موضع ترحيب من قبل مؤسسة الحزب الديمقراطي أم لا ، إلا أن الوضع الحالى للحزب يجعله فى أضعف مراحله منذ الهزيمة المدوية التى تلقتها هيلارى كلينتون فى الانتخابات الرئاسية الأخيرة أمام الرئيس دونالد ترامب.








لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print