الجمعة، 13 ديسمبر 2019 06:40 ص
الجمعة، 13 ديسمبر 2019 06:40 ص

الشرطة فى خدمة ذوى الاحتياجات الخاصة.. وزير الداخلية يوجه باستخراج بطاقات رقم قومى لهم مجانا لمدة أسبوع.. وتعليم الضباط لغة الإشارة للتعامل معهم.. ويؤكد: تخصيص أماكن بالجوازات والأحوال المدنية لتسهيل

الشرطة فى خدمة ذوى الاحتياجات الخاصة.. وزير الداخلية يوجه باستخراج بطاقات رقم قومى لهم مجانا لمدة أسبوع.. وتعليم الضباط لغة الإشارة للتعامل معهم.. ويؤكد: تخصيص أماكن بالجوازات والأحوال المدنية لتسهيل الاهتمام بذوى الاحتياجات الخاصة
الثلاثاء، 03 ديسمبر 2019 01:07 م
يحتفل العالم اليوم الثلاثاء بـ"اليوم العالمي لذوى الاحتياجات الخاصة"، الذين يلقون رعاية طيبة من الدولة المصرية ومؤسساتها، خاصة وزارة الداخلية التى تولى اهتماماً كبيراً بذوى الاحتياجات الخاصة، وتقدم لهم تسهيلات مستمرة ومتكررة. وتحت رعاية رئيس الجمهورية، وجه اللواء محمود توفيق وزير الداخلية باستخراج الأوراق الثبوتية "بطاقات الرقم القومى" ووثائق السفر وتصاريح العمل لذوى الاحتياجات مجاناً بداية من اليوم الثلاثاء لمدة أسبوع، وذلك استمرارًا لتنفيذ مبادرات "كلنا واحد – حياة كريمة" وفى إطار استراتيجية وزارة الداخلية الهادفة بأحد محاورها إلى تفعيل دورها المجتمعى والإنسانى لهيئة الشرطة وتوطيد جسور الثقة والتعاون مع المواطنين والتواصل مع كافة طوائف الشعب المصرى، وبمناسبة الاحتفال باليوم العالمى للأشخاص ذوى الإعاقة اليوم، حيث يأتى ذلك فى ضوء اهتمام وزارة الداخلية بتعظيم أُطر التواصل مع مختلف شرائح المجتمع، وإعلاء قيم ومبادئ حقوق الإنسان، واهتمامها بتعظيم دورها الإنساني. اهتمام وزارة الداخلية بذوى الإعاقة لا يتوقف عند هذا الحد، وإنما تواصل الإدارة العامة الجوازات والهجرة والجنسية اتخاذ الإجراءات اللازمة والتى من شأنها تسهيل وتيسير الخطوات الإدارية والتنظيمية بما يتماشى مع احترام حقوق الإنسان وصون كرامته، وذلك من خلال رصد الحالات الإنسانية بين المواطنين المترددين على كافة الأقسام التابعة للإدارة، لتقديم كافة التسهيلات لحصولهم على مختلف الخدمات الشرطية. وتستقبل أقسام الجوازات على مستوى الجمهورية، عدداً من المواطنين من ذوى الاحتياجات الخاصة، بمقرات أقسام الجوازات وخارجها، لتقديم كافة التسهيلات اللازمة لهم فى استخراج جوازات السفر والوثائق الخاصة بهم، مؤكدة على استمرار اتخاذ كافة الإجراءات التى من شأنها التسهيل والتيسير على المواطنين حال ترددهم على كافة المواقع الشرطية. وفى إطار اهتمام الداخلية بذوى الإعاقة، عقدت الدورات التدريبية لتعلم استخدام لغة الإشارة، ومهارات التعامل مع الصم وضعاف السمع، فى إطار استراتيجية وزارة الداخلية، الهادفة إلى إعلاء قيم ومبادئ حقوق الإنسان، واهتمامها بتعظيم دورها الإنسانى والاجتماعى فى هذا المجال، وتكثيف الجهود لتقديم الخدمات الجماهيرية للمواطنين بالمستوى الذى يحقق راحتهم وتذليل كافة العقبات التى تواجهم سعياً لمد جسور الثقة بين المواطنين وجهاز الشرطة، وفى ضوء حرص الوزارة على إعطاء أولوية خاصة للبلاغات التى تقدم من ذوى الإحتياجات الخاصة لاسيما الصم والبكم وضعاف السمع. ونظمت مديريات الأمن دورات تدريبية للضباط لتعلم لغة الإشارة من خلال عدد من المدربين والمتخصصين فى ذلك المجال، تساهم تلك الدورات في تعليم الضباط كيفية تلقي البلاغ من تلك الحالات والتعامل مع استغاثاتهم بما يحقق المستهدف من تلك الدورات فى الوصول وتقديم الخدمة الأمنية لكافة المواطنين على اختلاف حالاتهم. وتهتهم وزارة الداخلية بمتحدى الإعاقة، حيث إنهم شركاء التنمية بما يملكوه من مواهب، حيث تم توقيع برتوكول تعاون بين الداخلية والاتصالات لتسهيل التعامل مع متحدى الإعاقة من خلال تطبيقات حديثة، وتقدم الداخلية تسهيلات لذوي الاحتياجات الخاصة فى كافة القطاعات، ومن بين تلك الخدمات تقديم دليل الخدمات الشرطية بطريقة برايل، وتخصيص أماكن لهم بكافة الإدارات، وبالرغم من الأعباء الجسيمة التى تقع على عاتق وزارة الداخلية من مكافحة الإرهاب والقضاء على الجريمة، فتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية كانت واضحة منذ البداية بإعلاء قيم حقوق الإنسان. وأولى قطاع الأحوال المدنية اهتماماً خاصاً بذوى الاحتياجات الخاصة، من خلال تقديم كافة الخدمات الجماهيرية للمواطنين من شهادات الميلاد وبطاقات الرقم القومى، وفتح منافذ خاصة لهم وتزويدها بكراسى متحركة. وحرص قطاع السجون على تركيب أطراف صناعية لمبتوري القدمين واليدين الذين دخلوا السجن بدون أطراف، لتعود لهم الحياة مرة أخرى ويتحركون بطريقة طبيعية.








لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print