الخميس، 23 يناير 2020 06:32 ص
الخميس، 23 يناير 2020 06:32 ص

صعوبة امتحان الأحياء للصف الثانى الثانوى.. الطلاب: أسئلة تعجيزية ولم تشمل المقرر الدراسى.. التعليم: 506 ألف طالبا أدوا امتحانى الأحياء والفلسفة إلكترونيًا.. وسيستم الامتحان تعطل مع بعض الطلبة ويمتحنون

صعوبة امتحان الأحياء للصف الثانى الثانوى.. الطلاب: أسئلة تعجيزية ولم تشمل المقرر الدراسى.. التعليم: 506 ألف طالبا أدوا امتحانى الأحياء والفلسفة إلكترونيًا.. وسيستم الامتحان تعطل مع بعض الطلبة ويمتحنون طلاب الثانوى الثانوى يؤدون الامتحان
الثلاثاء، 14 يناير 2020 05:07 م
أدي صباح اليوم الثلاثاء، طلاب الصف الثاني الثانوي امتحانى الأحياء والفلسفة والمنطق في ثالث أيام امتحانات الفصل الدراسي الأول للصف الثاني الثانوي للعام الدراسي 2019-2020، بإجمالي عدد 587 ألف و108 طالب وطالبة بالصف الثانى الثانوى. وجاء امتحان الأحياء للصف الثاني الثانوي للشعبة العلمية في (30) سؤالاً من نوعية "اختيار من متعدد"، وجاء امتحان الفلسفة والمنطق للشعبة الأدبية في (30) سؤالاً "اختيار من متعدد"، وقد تم إعداد الامتحان وفقًا للمواصفات الفنية التي أقرها المركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي على أساس نظام التقييم الجديد الذي يعتمد على قياس الفهم وليس الحفظ، وهو جوهر عملية تطوير التقييم بالمرحلة الثانوية للارتقاء بجودة نواتج التعلم وباستخدام الكتاب المفتوح (Open book) وأوضحت غرفة المتابعة المركزية بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أن منظومة الاختبارات الإلكترونية للفصل الدراسي الأول للصف الثاني الثانوي 2019/2020، حققت اليوم نجاحاً كبيراً؛ حيث استقبلت 506 ألف طالب وطالبة من المستهدفين لأداء الامتحان إلكترونياً، لأداء امتحان مادتي الأحياء والفلسفة والمنطق في الفترة الأولى داخل المدراس المجهزة تكنولوجيًا بالمحافظات المختلفة، داخل 3252 مدرسة (عام، خاص). وأكدت الغرفة، أنها لم تتلقَ أي شكاوى تؤثر على سير العملية الامتحانية، وأن جميع طلاب الصف الثاني الثانوي أدوا امتحان مادتي الأحياء والفلسفة والمنطق سواء بطريقة إلكترونية أو بطريقة ورقية في المدارس غير المجهزة تكنولوجيًا، عدا بعض حالات الغش الفردية وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيالها وإحالتها إلى الشئون القانونية بديوان عام الوزارة. ووجه وزير التربية والتعليم، الشكر لجميع طلاب مصر علي الاهتمام بالاستفادة من التطوير والتركيز علي الانتقال من ثقافة التحضير القديمة إلي الأسلوب الجديد للتعلم القائم على الفهم والابتكار. وعن مستوى امتحان الأحياء، قالت الطالبة مريم محمد، بمدرسة المقطم الرسمية للغات بالقاهرة، إن امتحان الأحياء جاء معقد، موضحة أنه تضمن جمل غير مفهوم المطلوب منها أثناء إجابة الطالب عليها، مضيفه أن أول سؤال صعب ثم تزداد الأسئلة في صعوبتها بالتدريج، ولا فائدة من الكتاب المدرسي، كما أن الوقت غير كاف 30 سؤال في ساعتين، وكل سؤال محتاج تركيز عالي، وتوجد أسئلة غير مفهوم ولا موجود في كتاب المدرسة ولا الكتب الخارجية ولا بنك المعرفة، والطلاب المتفوقين راجعين منهارين، وكان من الممكن أن يضع بعض أسئلة صعبة للطالب المتفوق، وباقي الأسئلة تعتمد على درسة الطالب والمستويات المختلفة. وقالت الطالبة ياسمين نصر الدين أحمد، بمدسة الثانوية المشتركة بسفلاق مركز ساقلتة بمحافظة سوهاج، إن الامتحان جاء صعبا للغاية، والأسئلة تعجيزية ولم تأتى أجزاء من المنهج أو الكتاب المدرسى. وأكد طلاب الصف الثانى الثانوى العام، أن امتحان مادة الأحياء صعب، ويحتاج إلى تفكير وتركيز كبير، موضحين أن الأسئلة تتضمن إجابات متشابهة كثيرة يختلف فيها الطلاب، حيث أكد الطالب على الشريف أن الأسئلة الإلكترونية تضمنت جميع أجزاء المنهج ولكن ليست نصا من كتاب المدرسة. وطالب بعض الطلاب من مقدرى الدرجات بمراعاة الإجابات الصحيحة وليس بالضرورى أن تكون مثل نموذج الإجابة، موضحين أن أسئلة الامتحان تحتاج إلى مذاكرة منذ بدء العام الدراسى وتركيز شديد. وبالنسبة لامتحان الفلسفة والمنطق، أكد طلاب الشعبة الأدبية، أن امتحان الفلسفة متوسط من حيث الصعوبة والأسئلة جاءت لقياس الفهم، موضحين أن الامتحان تضمن 30 سؤالا، وقال الطالبان عبد الرحمن وأحمد بمدرسة السعيدية الثانوية بالجيزة، إن الامتحان تضمن بعض الأسئلة غير المباشرة رغم أنها من كتاب المدرسة، وتفتح كتاب المدرسة متفهمش حاجة، مشيرين إلى أن الدروس الخصوصية لا تخدم بشكل كبير عن نوعية الأسئلة. وأوضح الطالب أحمد عبد الرحمن، أن سيستم الامتحان حدثت به بعض المشكلات، حيث أنهم خرجوا أكثر من مرة أثناء سير الامتحان وعاودوا الدخول على منصة الامتحان مرة أخرى.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print