الخميس، 28 مايو 2020 04:52 م
الخميس، 28 مايو 2020 04:52 م

تكريم شهداء الجيش الأبيض.. أسرة الطبيب الشهيد كارم محمود بالأقصر تتسلم هدية الرئيس.. ابن الشهيد: والدى كان يتمتع بمحبة كبيرة بين أصدقائه ودليل حب الله وفاته فى العشر الآواخر من رمضان.. وكان يعالج المر

تكريم شهداء الجيش الأبيض.. أسرة الطبيب الشهيد كارم محمود بالأقصر تتسلم هدية الرئيس.. ابن الشهيد: والدى كان يتمتع بمحبة كبيرة بين أصدقائه ودليل حب الله وفاته فى العشر الآواخر من رمضان.. وكان يعالج المر تكريم أسرة شهيد الجيش الأبيض بالأقصر
السبت، 23 مايو 2020 03:37 م
"تكريم شهداء الجيش الأبيض".. أسرة الدكتور كارم محمود بالأقصر تتسلم هدية الرئيس السيسى.. ابن الشهيد: والدى كان يتمتع بمحبة كبيرة بين أصدقاؤه ودليل حب الله وفاته فى العشر الآواخر من رمضان.. ويؤكد: علمت بعد وفاته من مرضاه أنه كان يعالج عدد منهم ويصرف لهم الأدوية بالمجان.. ويشكر الرئيس السيسى على التكريم والتقدير لهم: الرئيس أب لكل المصريين وتوقعت تقديره لوالدى وتضحيته فى سبيل علاج المصابين فى مشهد سعيد ليلية عيد الفطر المبارك، تسلمت أسرة شهيد الواجب الطبى الدكتور كارم محمود أبو المجد حسين رئيس قسم الباطنة بمستشفى الأقصر الدولى، والذى توفى متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، هدية الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، وذلك تقديراً لدور رجال الجيش الأبيض فى حماية المواطنين والوطن فى مواجهة فيروس كورونا بمصر. وشهد التكريم وتسليم هدايا الرئيس فى ليلة عيد الفطر المبارك، من قيادات صحة الأقصر كل من الدكتور محمود متولى وكيل مديرية الشئون الصحية بمحافظة الأقصر، والدكتور جاد محمود نائب مدير مستشفى الأقصر الدولى، وأمين عبد الخالق مدير الإعلام بمحافظة الأقصر، وتسلم الهدايا وإلتقط الصور التذكارية مع الوفد نجل شهيد الواجب الطبى، الدكتور محمود كارم محمود طبيب بشرى، والذى وجه الشكر لقيادات الصحة ومحافظة الأقصر على هذا التكريم المميز من الرئيس. وخلال التكريم عبر الدكتور محمود كارم محمود نجل شهيد الواجب الطبى بمحافظة الأقصر، عن سعادته ببطولة والدة الذى أفنى حياته فى العمل الطبى بمستشفيات مصر والعالم العربى، حيث أن والده توفى فى العشر الآواخر من شهر رمضان المبارك ونحتسبه عند الله من الشهداء، قائلاً:- "الدكتور كارم كان خلال فترة إنتشار العدوى بفيروس كورونا نصحته بأخذ أجازة أو تخفيف ساعات العمل، ولكنه لم يتخلى عن أى مريض ورفض التخلى عن مرضى كانوا مشتبه بهم بكورونا، ولم يقصر معهم، وكان محب لعمله ومخلص جداً للمهنة وكان متواضع للغاية والله أحب أن يلقاه فى شهر رمضان المبارك، وجميعنا كأطباء مستعدون لتقديم أرواحنا فداءاً لمصر ولوطننا وشعب مصر وحمايته من فيروس كورونا". وأضاف نجل الدكتور كارم محمود، لـ"انفراد"، أن والده تغرب كثيراً خارج مصر ولكنه أصر على العمل حتى آخر يوم فى حياته، وبعد وفاته علمت بأنه كان يقدم كشوفات مجانية ويصرف أدوية لعدد من المرضى دون مقابل، وهو ما لم يظهر ولم أعرفه إلا بعد وفاته، مؤكداً أن والده لم يقصر مع أحد وكان يساعد الجميع من الأطباء بالمستشفى والممرضين والمرضى أيضاً، والجميع كان يكن له كل تقدير وإحترام. وقدم الدكتور محمود كارم نجل شهيد الواجب بالأقصر، أنه يرى بعض المواطنين يستهينون بخطورة فيروس كورونا، والمواطن هو المسئول عما يحدث وعن زيادة الأعداد، متمنياً من الأهالى حماية أبناؤهم وأسرهم وعدم التجمع خلال العيد لحماية أنفسهم من العدوى. وعن التكريم من الرئيس عبد الفتاح السيسي، أكد نجل الطبيب الشهيد كارم محمود، أن ذلك التكريم هون عليهم كثيراً ما أصابهم من حادث أليم، قائلاً: "إهتمام الرئيس بشهداء الجيش الأبيض وبوالدى وتاريخه الطبى أمر أسعدنا كثيراً فى ليلة العيد، وما قدمه لنا من دعم مادى ومعنوى وسام على صدرنا وهو أجمل مشهد حدث معنا بعد وفاة والدى، وكنت متوقع أن يقدم الرئيس دعم معنوى لنا فى تلك الظروف فهى وسام محبة من الرئيس الأب لنا وسنظل نفختر به حتى نلقى الله". وفى نفس السياق قال الدكتور محمود متولى وكيل مديرية الشئون الصحية بمحافظة الأقصر، أن تحت إشراف الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، وبرعاية الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، حضرنا اليوم لأسرة الدكتور الشهيد البطل كارم محمود أبو المجد لكى نقدم لهم هدايا رئاسة الجمهورية لأسرة الشهيد الذى وافته المنية أثناء الواجب الوطنى فى مكافحة فيروس كورونا، متمنياً لكافة رجال الجيش الأبيض المصرى التوفيق فى بطولاتهم لمكافحة الفيروس ولكى يجتاز الشعب المصرى هذه المحنة على خير. فيما عبر الدكتور جاد محمود نائب مدير مستشفى الأقصر الدولى، عن حزنه الشهيد بفقدان أخ كبير له وأستاذ كان حسن الخلق وله قيمة علمية كبيرة بالمستشفى، مؤكداً على أنه قبل وفاته بفترة قليلة كان حالته الصحية جيدة للغاية ولم يكن يعانى من أية مشكلات ولكن الفيروس معروف بخطورته وظهور أعراضه فجأة، حيث بدأت إصابته بدور برد وتلقى العلاج وخف منه وكان ملتزم بإحتياطات الأمن والسلامة، ولكن دخل فى ضيق تنفس وإرهاق شديد بعد فترة قصيرة وتم حجزة فى العناية المركزة بالمستشفى حتى توفاه الله شهيداً للواجب الوطنى، فى العشر الآواخر من شهر رمضان المبارك. ويعتبر الدكتور كارم محمود أبو المجد حسين رئيس قسم الباطنة بمستشفى الأقصر الدولى، والحاصل على بكالوريوس الطب والجراحة العامة من جامعة أسيوط سنة 1989 بتقدير عام جيد جداً، وهو طبيب مقيم أمراض الباطنه جامعه اسيوط فى الفتره 91 إلى 95، حيث عمل فى وحده العنايه المركزه ووحده غسيل الكلى الصناعى ووحده امراض الغدد الصماء، وحاصل على شهادة الماجستير من جامعه اسيوط بتقدير عام جيد جداً، وعمل بمستشفى الملك فهد فى المملكه العربيه السعوديه فى الفتره من 98 إلى 99، وعمل رئيساً لوحدة الكلى الصناعى بمستشفى الالمونيوم بنجع حمادي، ومساعد المدير العام لمستشفى أسوان للتأمين الصحى فى الفتره من 2000 إلى 2004، والطبيب الاقليمى لامراض السكر ورئيس مركز السكر بولايه عبرى من 2004 إلى 2019 والمنسق الاقليمى للامراض غير المعديه فى سلطنه عمان للخطة الخمسية فى الفترة ما بين 2006 إلى 2010 ومن 2010 إلى 2015، حصل على الشهادة الاوروبيه فى السكر والغدد الصماء ESAP عام 2017، وشهادة استشارى الطب الباطنى 2016، ورئيس قسم الباطنه والعنايه المركزه بمستشفى الاقصر الدولى.








































لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print