الخميس، 28 مايو 2020 05:04 م
الخميس، 28 مايو 2020 05:04 م

صلاة عيد الفطر بالخليج فى زمن كورونا.. السعودية تقيمها فى المسجدين الحرام والنبوى دون مصلين.. الإفتاء الشرعى بالإمارات:تجوز إقامتها فى المنازل.. وحظر شامل بالكويت.. والبحرين تنقلها من مسجد الفاتح

صلاة عيد الفطر بالخليج فى زمن كورونا.. السعودية تقيمها فى المسجدين الحرام والنبوى دون مصلين.. الإفتاء الشرعى بالإمارات:تجوز إقامتها فى المنازل.. وحظر شامل بالكويت.. والبحرين تنقلها من مسجد الفاتح
السبت، 23 مايو 2020 08:57 م
ألا صلوا فى بيوتكم.. ليست صيغة جديدة اُضيفت فقط إلى الآذان، بل هو اجراء احترازى ضمن حزمة قرارات اتخذتها بلدان الخليج العربى خلال فترة عيد الفطر، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، فقد أجازت دور إفتاء الخليج صلاة العيد فى المنازل وبعضها سمح بإقامتها فى بعض المساجد لكن دون مصلين، ففى المملكة العربية السعودية ، وافق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، على إقامة صلاة عيد الفطر لهذا العام في المسجدين الحرام والنبوي، دون حضور المصلين. كما أجاز مفتى عام المملكة الصلاة فى المنازل، وقال الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ مفتى عام المملكة العربية السعودية، رئيس هيئة كبار العلماء والرئيس العام للبحوث العلمية والإفتاء إن صلاة العيد إذا استمر الوضع كما هو الحال عليه فى هذه الأيام من عدم إقامة الجمع والجماعات فى المساجد والجوامع فإنها تصلى فى البيوت بدون خطبة بعدها. بدورها أعلنت وزارة الداخلية السعودية، منع التجول في جميع مناطق المملكة، خلال أيام عيد الفطر المبارك، وضرورة الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي والتقيد التام بالتعليمات المعتمدة المتصلة باشتراطات السلامة الصحيّة لمنع تفشي فيروس كورونا وتصنيف المخالفات والعقوبات المقررة بحقها. وفى الإمارات، سيؤدي الإماراتيون صلاة عيد الفطر هذا العام في البيوت فرادى، أو يصليها الرجل جماعة بأولاده، وليس لها خطبة، بناء على فتوى مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي، وبدروه أكد المركز الرسمي للافتاء بالهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف فى الإمارات أن الأصل فى صلاة عيد الفطر، أن تؤدى في المصليات والمساجد؛ لكن في ظل الظروف الحالية التي فرضها وباء كورونا المستجد، ومنع الجماعة في المساجد والمصليات حفاظًا على صحة الناس وسلامتهم. وتواصل الإمارات تعليق فتح ودخول المساجد، فيما ستقوم جميع مساجد الدولة، ببثِّ تكبيرات العيد، قبل موعد الصلاة بعشر دقائق. فيما دعت السلطات إلى الامتناع عن توزيع العيدية على الأطفال أو حتى صرفها من المصارف وتداولها بين الأفراد خلال هذه الفترة واستخدام البدائل الإلكترونية لذلك، وتجنب الزيارات والتجمعات العائلية والتواصل باستخدام الوسائل الإلكترونية أو الاتصال من خلال الهاتف بدلًا من الزيارات. كما أعلنت الكويت سريان حظر شامل حتى نهاية شهر مايو الجارى ما يعنى أن الحظر سيشمل فترة عيد الفطر أيضا، وقرر مجلس الوزراء الكويتي فرض حظر شامل للتجول في جميع أرجاء البلاد منذ 10 مايو الجاري حتى السبت الـ 30 من الشهر نفسه. وفى سلطنة عمان تم حظر التجمعات فى العيد بما فيها صلاة العيد، وتم حظر التجمعات المرتبطة بالعيد مثل "الهبطات" (تجمعات نحر الذبائح) بمختلف أنواعها وتجمعات المعايدة والاحتفالات الجماعية بالعيد، وذلك لخطورة مثل هذه التجمعات على نشر المرض في أوساط المجتمع مع التزام الجميع بارتداء الكمامات في الأماكن العامة. وبالبحرين، قررت وزارة العدل والشئون الإسلامية والأوقاف بالبحرين نقل صلاة العيد والخطبة من جامع الفاتح بحضور الخطيب وعدد محدود من المصلين، ورفع التكبيرات بالمساجد فقط.




لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print