الخميس، 25 فبراير 2021 07:21 ص
الخميس، 25 فبراير 2021 07:21 ص

واشنطن تبحث عن حلول لمواجهة الطلب المتزايد على لقاحات كورونا.. انخفاض الوفيات للأسبوع الثالث على التوالى.. بايدن يدعو الأمريكيين للتضامن للعبور من الأزمة.. وصيادلة يقترحون حل لمواجهة نقص إمدادات اللقا

واشنطن تبحث عن حلول لمواجهة الطلب المتزايد على لقاحات كورونا.. انخفاض الوفيات للأسبوع الثالث على التوالى.. بايدن يدعو الأمريكيين للتضامن للعبور من الأزمة.. وصيادلة يقترحون حل لمواجهة نقص إمدادات اللقا لقاح كورونا - أرشيفية
الثلاثاء، 23 فبراير 2021 09:39 م
رغم تجاوز الوفيات بفيروس كورونا المستجد فى الولايات المتحدة الأمريكية النصف مليون حالة وفاة إلا أن المؤشرات تؤكد انخفاض معدلات الوفيات بأمريكا للأسبوع الثالث على التوالى، فيما شرع عدد من العاملين بالمجال الطبى الأمريكى لإيجاد حلول لمواجهة تزايد الطلب على اللقاحات ضد الفيروس. وانخفضت وفيات كورونا فى الولايات المتحدة للأسبوع الثالث على التوالي، فيما تراجعت بشدة الإصابات والحالات التى تحتاج إلى دخول المستشفى، وتأتى المؤشرات الإيجابية فى وقت بلغ فيه إجمالى عدد الوفيات فى الولايات المتحدة بسبب الوباء نصف مليون، رغم أن خبراء الصحة حذروا من احتمال عودة زيادة الإصابات بسبب السلالات الجديدة الأسرع انتشارا. وانخفض عدد الوفيات المرتبطة بفيروس كورونا بنسبة 37% فى الأسبوع المنتهى فى 21 فبراير إلى 13636، بحسب تحليل رويترز لتقارير الولايات والمقاطعات. وباستثناء الوفيات المتراكمة التى سجلتها ولاية أوهايو فى الأسبوع السابق، انخفضت الوفيات على أساس معدل بنسبة 17 بالمائة. من جانبه وجه الرئيس الأمريكى جو بايدن رسالة إلى المجتمع الأمريكى بعد تجاوز وفيات كورونا فى الولايات المتحدة نصف مليون، متابعا: "فقد 500 ألف شخص حياتهم بسبب فيروس كورونا، وكل واحد يمثل عائلة لن تكون كاملة مرة أخرى. للذين فقدوا أحباءهم أعلم أنه لا توجد كلمات يمكن أن تخدر الألم، لكن أتمنى أن تجد بعض العزاء فى معرفة أن الأمة تحزن عليك". وأضاف الرئيس الأمريكى خلال تغريدة له عبر حسابه الشخصى على تويتر: "كثير ما نسمع أشخاصًا يوصفون بأن الراحلين أمريكيون عاديون. لا يوجد شيء من هذا القبيل. لا يوجد شيء عادى عنهم، الأشخاص الذين فقدناهم بسبب كورونا كانوا استثنائيين، داعيا إلى التضامن للعبور من هذه المحنة". وتابع جو بايدن: "ليس الديمقراطيون والجمهوريون هم الذين يموتون من الفيروس، إنهم إخواننا الأمريكيون، وإنهم جيراننا وأصدقاؤنا وأمهاتنا وآباؤنا وأبناؤنا وبناتنا وأزواجنا وزوجاتنا، وعلينا أن نحارب هذا معًا، كشعب واحد، مثل الولايات المتحدة". يأتى هذا فيما يكافح مسئولو الصحة الأمريكية لتلبية الطلب المتزايد من لقاحات كورونا، نتيجة نقص الإمدادات، وبحسب شبكة سكاى نيوز الإخبارية، قالت ميلانى ماسيا وايت، مديرة الصيدلة فى مؤسسة "إينوفا" الطبية الأمريكية إن اللقاح أصبح أكثر قيمة من الذهب السائل، حيث يؤكد بعض الصيادلة أن حلا بسيطا يمكن أن يؤدى إلى توفير تطعيمات إضافية لآلاف الأشخاص كل أسبوع، لكن إدارة الغذاء والدواء تقف فى طريق ذلك. وبحسب سكاى نيوز، يقوم "المقترح على" بالتجميع، وهو ليس مفهوما جديدا، إذ يلجأ إليه الصيادلة تقليديا، فى كل شيء، سواء فيما يتعلق بلقاحات الإنفلونزا، أو بعض أدوية العلاج الكيماوى، أو المضادات الحيوية، ويقوم على تجميع ما تبقى فى قارورة لقاح ودمجه مع ما تبقى فى قارورة أخرى، لإنتاج جرعة كاملة. وقال الرئيس التنفيذى لمؤسسة "إينوفا"، الدكتور ستيفن جونز إن ما يتبقى فى قعر القارورة ليس كثيرا، ولكن فى النهاية وبشكل إجمالى يضاف هذا إلى الكثير من الجرعات التى ينتهى بها الأمر إلى الهدر، ولا يسمح لنا باستخدام هذا اللقاح الإضافى، موضحا أنه فى بعض الأحيان تتبقى فى قعر القارورة جرعة كاملة تقريبا، ومن المفجع أن ندع ذلك يذهب هباء.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print