الخميس، 06 مايو 2021 03:04 م
الخميس، 06 مايو 2021 03:04 م

بعد أحداث ملعب شباب النصر.. رئيس "رياضة البرلمان" يحذر من تحول ملاعب الدرجة الثالثة لـ"ساحات قتال" بسبب التجاوزات

بعد أحداث ملعب شباب النصر.. رئيس "رياضة البرلمان" يحذر من تحول ملاعب الدرجة الثالثة لـ"ساحات قتال" بسبب التجاوزات محمد فرج عامر رئيس لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان
الأحد، 05 مارس 2017 04:54 م
كتب إبراهيم سالم
تقدم المهندس محمد فرج عامر، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب بطلب إحاطة، للدكتور على عبد العال رئيس البرلمان، لتوجيهه إلى المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، محذرًا فيه من تحول ملاعب كرة القدم إلى ساحات للاقتتال.

وأشار "عامر" فى طلب الإحاطة، إلى أن ملاعب كرة القدم تواصل أحزانها فى ظل استمرار التجاوزت، وحالة الانفلات المسيطرة على الملاعب.

وقال "عامر": "بالرغم من غياب الجماهير عن الملاعب وعدم حضور المباريات، إلا أن غياب الانضباط واللوائح القوية الرادعة وسيطرة سياسة المجاملة كادت أن تتسبب فى كارثة جديدة بملاعب كرة القدم لولا العناية الإلهية التى منعت حدوث مذبحة جديدة هذه المرة فى الإسكندرية".

وأضاف "عامر": "ما حدث فى ملعب شباب النصر مؤسف بسبب ما وقع بين لاعبى نادى الإسكندرية للبترول، وكفر الدوار، فى إحدى مباريات القسم الثالث لمجموعة الإسكندرية، وهو أمر لا يصدقه عقل، وهذه المباراة التى تحدد نتيجتها الطرف الثانى الصاعد إلى دورة الترقى لدورى الدرجة الثالثة".

وتابع فى طلب الإحاطة: "كانت نتيجة المباراة تهم فريق الإسكندرية للبترول الذى يريد الفوز للصعود، وتأتى الرياح بما لا تشتهى السفن لينجح فريق كفر الدوار فى تحقيق الفوز فى المباراة بنتيجة 3/2 وتتحول ساحة الملعب عقب إطلاق الحكم حسن السندبيسى الذى أدار اللقاء إلى ساحة قتال استخدم خلالها الكراسى والشوم والزجاجات الفارغة، ونال لاعبو كفر الدوار علقة موت فى ظل غياب التأمين الأمنى اللازم للقاء، أو حتى وجود سيارة إسعاف لنقل المصابين حسب ما نصت اللوائح، وثار لاعبو الإسكندرية للبترول، وتحولوا إلى فتوات عقب اللقاء اعتقادًا منهم أن لاعبى كفر الدوار يلعبون لصالح رشيد التى استفادت من هزيمة البترول، وبدلاً من الاعتماد على اللعب النظيف وتحقيق هدفهم بأنفسم؛ اعتمدوا على الشوم والزجاجات الفارغة لإرهاب المنافس لتنهى أحلامهم أمام نيابة محرم بك المسائية التى استدعت الكابتن محمد وزه، مراقب المباراة عن لجنة المسابقات، والكابتن أحمد حنفى مراقب الحكام وطاقم الحكام، لسؤالهم فى الأحداث التى وقعت عقب اللقاء وأدت إلى إصابة 6 لاعبين من كفر الدوار إصابات بالغة، حيث أدانت أقوال لاعبى البترول الثلاثة وسلوكهم، مؤكدين أن ما حدث من وحشية لم يروه من قبل فى الملاعب، ولابد من وقفة حازمة لوضع حد لهذه البلطجة".

وقال: "كما حصلت النيابة على أرقام اللاعبين المشاغبين، وأرسلت طلبًا لمنطقة الكرة بالإسكندرية تطلب أسماء اللاعبين وعنواينهم، وأمرت بضبط وإحضار 5 منهم للتحقيق، لتواصل مسابقات الترسو والمظاليم فصول الانفلات وغياب الشفافية، وإصرار مسئولى اتحاد الكرة على المجاملات فى توزيع المجاميع، وخاصة بعد إصرار أحمد مجاهد العامل المشترك فى كل مشاكل وأحداث اتحاد الكرة على نقل فريق كفر الدوار من مجموعة البحيرة إلى مجموعه الإسكندرية بالرغم من علمه وجود مشاكل وصراعات استمرت طوال الموسم بين فريق كفر الدور وبعض الأندية السكندرية كانت ختامها بما حدث أول أمس لولا العناية الإلهية لسقط قتلى فى الملعب".

وطالب النائب محمد فرج عامر بضرورة أن تلعب وزارة الشباب والرياضة دورها حتى لا تتكرر مثل هذه الأحداث التى تسيئ للرياضة المصرية.





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print