الخميس، 24 أكتوبر 2019 04:54 ص
الخميس، 24 أكتوبر 2019 04:54 ص

سياسى ألمانى يدين العدوان التركى فى سوريا: زعزعة لاستقرار المنطقة

سياسى ألمانى يدين العدوان التركى فى سوريا: زعزعة لاستقرار المنطقة حسين خضر نائب رئيس الأمانة الفيدرالية للهجرة والتنوع بالحزب الاشتراكى الألمانى
الخميس، 10 أكتوبر 2019 05:07 ص
أدان حسين خضر، نائب رئيس الأمانة الفيدرالية للهجرة والتنوع بالحزب الاشتراكى الألمانى، بشدة الاحتلال التركى فى شمال سوريا، لافتا إلى أن تركيا مستعدة لزيادة زعزعة استقرار المنطقة والمجازفة التى سوف تساعد فى إعادة بناء الدولة الإسلامية. وأضاف فى بيان له أن سوريا، التى تضررت بشدة من حرب السنوات الثمانى الماضية، تحتاج إلى الاستقرار وبعد ظهور عملية سياسية ستبدأ قريبًا بعقد اللجنة الدستورية. ومع ذلك، فإن الهجوم التركى يهدد الآن بالتسبب فى كارثة إنسانية أخرى وحركات جديدة للاجئين. وتابع أن الهجوم التركى يؤدى إلى انشغال الأكراد بالدفاع عن أراضيهم وتعطيل حربهم ضد داعش، متسائلاً لمصلحة من حاليًا إتاحة الفرصة لداعش لإعادة بناء ذاتها، ولكن من سمح لهم بالعبور من أنحاء أوروبا مرورًا بأرضه وصولاً لسوريا هو صديقهم الذى يريد أن ينقذهم حاليًا. وأدانت العديد من الدول الكبرى العدوان التركى على الأراضى السورية، محذرة من العواقب وفى مقدمتها الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وغالبية الدول الأوروبية. وفى بيان لها مساء أمس، أكدت الخارجية المصرية إدانتها الكاملة للعدوان التركى على سوريا، مشددة على رفض مصر التام للاعتداءات الصارخة وغير المقبولة على سيادة دولة عربية شقيقة. كما حذرت الخارجية فى بيانها من استغلال الظروف التى تمر بها الدولة السورية للقيام بتلك التجاوزات، بشكل يتنافى مع قواعد القانون الدولى. ودعت مصر المجتمع الدولى ممثلاً فى مجلس الأمن للتصدى لهذا التطور البالغ الخطورة والذى يهدد الأمن والسلم الدوليين، ووقف أية مساعٍ تهدف إلى احتلال أراضٍ سورية أو إجراء "هندسة ديمغرافية" لتعديل التركيبة السكانية في شمال سوريا.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print