السبت، 23 أكتوبر 2021 02:57 ص
السبت، 23 أكتوبر 2021 02:57 ص

انطلاق قطار تطوير المنظومة التعليمية

بعد إعلان الرئيس 2019 عاما للتعليم.. الخبراء يضعون خارطة لتطويره .. مطالب برلمانية بقانون جديد للتعليم العالى.. ويؤكدون: المشروع محور بناء الإنسان وجميع فئات المجتمع مسئولة عن نجاحه

انطلاق قطار تطوير المنظومة التعليمية انطلاق قطار تطوير المنظومة التعليمة (1)
لاقى قرار الرئيس عبد الفتاح السيسى، خلال فعاليات الجلسة الختامية للمؤتمر الوطنى الدورى السادس للشباب، إعلان عام 2019 عاما للتعليم، ترحيبا واسعا من خبراء العملية التعليمية،
الثلاثاء، 31 يوليه 2018 10:00 م
كتب عبد اللطيف صبح – مصطفى السيد

لاقى قرار الرئيس عبد الفتاح السيسى، خلال فعاليات الجلسة الختامية للمؤتمر الوطنى الدورى السادس للشباب، إعلان عام 2019 عاما للتعليم، ترحيبا واسعا من خبراء العملية التعليمية، سواء من أعضاء لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب أو من أساتذة الجامعات خارج اللجنة.

 

"حسين عيسى" يطالب بقانون جديد للتعليم العالى وتطوير التعليم الفنى

وصف الدكتور حسين عيسى رئيس لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، ورئيس جامعة عين شمس سابقا، قرار الرئيس السيسي باعتبار 2019 عاما للتعليم بأنه مبادرة رائعة تتوافق مع بداية المشروع الجديد لتطوير التعليم.

وأوضح عيسى فى تصريحات لـ"برلمانى"، أن عام 2019 سيشهد تطورا كبيرا فى مرحلتى التعليم ما قبل الجامعى والجامعى، لافتًا إلى صدور قانون إنشاء فروع للجامعات الأجنبية فى مصر، والذى سيبدأ تطبيقه فى العاصمة الإدارية الجديدة، واعتبره نقلة ضخمة فى التعليم العالى.

 

كما أكد رئيس جامعة عين شمس سابقا على ضرورة الاهتمام ولو ببدايات تطوير التعليم الفنى، مشيرًا إلى أن الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم يمنح أهمية وأولوية خاصة لتطوير التعليم الأساسى، إلا أنه يجب وضع لبنات وأسس تطوير التعليم الفنى.

 

وفى السياق ذاته، دعا عيسى وزارة التعليم العالى والجامعات المصرية بالتعاون مع لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب لإعداد مشروع قانون جديد للتعليم العالى فى مصر، موضحًا أن القانون الحالى مر عليه أكثر من 50 عاما واستنفد أغراضه فى مصر وأصبح يعوق التقدم فى التعليم الجامعى.

 

"تعليم البرلمان": 2019 بداية انطلاق قطار تطوير التعليم

ومن ناحيته، أعرب الدكتور هانى أباظة، وكيل لجنة التعليم والبحث العلمى، عن سعادته بإعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي 2019 عامًا للتعليم، مؤكدًا أن مصر ستشهد نقلة كبيرة فى المنظومة التعليمية، وأن العام المقبل سيكون بداية لطريق النور، وذلك بفضل إرادة القيادة السياسية، وتحدى الشعب فى التغلب على الصعاب.

وأضاف وكيل لجنة التعليم والبحث العلمى، أن جميع فئات المجتمع المصرى مسئولة عن نجاح المشروع القومى للتعليم، مشيرًا إلى أن برنامج الحكومة وضع محور بناء الإنسان المصرى كأساس لبرنامجها وجاء ملف التعليم على رأس هذه الاهتمامات.

 

وأشار النائب هانى أباظة، إلى أنه لن يكون لأعضاء لجنة التعليم بالبرلمان شأن إلا بنجاح المشروع القومى وتكاتف الشعب لنجاح المنظومة، متابعًا: "عام 2019 بداية انطلاق قطار التعليم والشعب المصرى قادر على التحدى من أجل تعليم أفضل".

 

ووصف وكيل لجنة التعليم النظام الجديد لتطوير التعليم فى مرحلة التعليم الأساسى بأنها جيدة وقادر على نقل الطالب لمستوى أفضل، وذلك من خلال الأساليب الحديثة التى سيتم الاعتماد عليها.

 

النائبة ماجدة نصر: إعلان 2019 عاماً للتعليم دعوة لجميع فئات المجتمع لتطوير المنظومة

بدورها، قالت الدكتور ماجدة نصر، عضو لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب، إن إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي 2019 عامًا للتعليم يؤكد مدى اهتمام الرئيس بتطوير المنظومة التعليمية والارتقاء والنهوض بها لمستوى أفضل، مشيرة إلى إعلان الرئيس بمثابة دعوة لكل فئات المجتمع للمشاركة فى التطوير.

وأضافت عضو لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب فى تصريح خاص لـ"برلمانى"، أنه من المتوقع أن تعقد اللجنة اجتماعًا خلال الفترة المقبلة لمناقشة توصيات مؤتمر الشباب، فيما يتعلق بمنظومة التعليم ومناقشة آليات الرقابة لتنفيذ المشروع، وخاصة بعد إعلان الرئيس 2019 عاماً للتعليم.

 

وتابعت النائبة ماجدة نصر، أن مؤتمر الشباب السادس الذى عقد بجامعة القاهرة أكد بشكل واضح اهتمام الرئيس بالتعليم، لافتة إلى أن اختيار جامعة القاهرة لإقامة مؤتمر الشباب له دلالة على الاهتمام بالتعليم.

 

وأشارت إلى أنه على مدار اليومين بمؤتمر الشباب كان هناك عرضا تفصيليا لخطة تطوير التعليم العالى والبحث العلمى، كما أن الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم عرض بشكل واضح الخطة الطموحة لتطوير المنظومة، كما أن الرئيس عبد الفتاح السيسى أيد كل ما عرضه الوزير.

 

ولفتت الدكتورة ماجدة نصر، إلى أن تخصيص 20% من المنح الدراسية خارج وداخل مصر لكوادر التعليم لمدة 10 سنوات، وإنشاء مركز لتدريب وتأهيل المعلمين طبقا للمعايير الدولية، يحسن من الكوادر التعليمية بمصر.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print