الإثنين، 18 فبراير 2019 01:24 م
الإثنين، 18 فبراير 2019 01:24 م

النائب إسماعيل نصر الدين مقدم اقتراح تعديل الدستور: "اللى قدمته مش بدعة والصين بتعمله"

النائب إسماعيل نصر الدين مقدم اقتراح تعديل الدستور: "اللى قدمته مش بدعة والصين بتعمله" النائب إسماعيل نصر الدين
الأربعاء، 07 مارس 2018 01:30 ص
كتب هشام عبد الجليل

قال النائب إسماعيل نصر الدين، عضو مجلس النواب عن دائرة حلوان، إن مناقشة الجمعية الوطنية الشعبية فى الصين "البرلمان" لاقتراح تعديل مدة الرئاسة بالدستور يثبت أن ما اقترحه من تعديلات شبيهة ليس بدعة.

 
وأضاف "نصر الدين"، فى بيان صادر عنه اليوم الثلاثاء، أن البرلمان الصينى يناقش منح الرئيس "شى جين بينج" ولاية غير محدودة، مع كسر الحظر على فترات الترشح المحددة بمرتين، مشيرا إلى أن اقتراحاته لم تتطرق لهذا الأمر، لكنها تحدثت عن زيادة مدة الرئاسة إلى 6 سنوات بدلا من 4، متابعا: "الدستور مش قرآن يُحظر الاقتراب منه"، مشيرا إلى أن الدستور المصرى وُضع فى فترة من تاريخ مصر تختلف تماما عن المرحلة الراهنة.
 
وأكد النائب إسماعيل نصر الدين، إلى أن مصر بلد فى مرحلة نمو، لهذا فإن أى رئيس يتولى المسؤولية يحتاج لأخذ فرصته كاملة، لتنفيذ رؤاه وبرنامجه، وأقل فترة لتنفيذ أى خطة هى 5 سنوات، ثم تأتى السنة السادسة التى يُحاسب فيها البرلمان الرئيس على ما قدمه، متسائلا: "كيف يمكن أن تكون مدة المجلس التشريعى 5 سنوات وفترة الرئيس 4 سنوات؟"
 
وشدد "نصر الدين" على أنه متمسك بمقترح تعديل الدستور الذى تقدم به فى وقت سابق، وسيعيد التقدم به مرة ثانية فى الوقت المناسب، مؤكدا أن مقترحه ليس له علاقة بشخص وإنما بمصلحة الوطن، موجها رسالة لكل من انتقدوا اقتراحه بالقول: "انظروا إلى ما يحدث فى الصين، وهى العملاق الاقتصادى رقم واحد فى العالم".
 
كان النائب إسماعيل نصر الدين، قد أعلن فى فبراير من العام الماضى انتهاءه من إعداد مذكرة تتضمن اقتراحات بتعديل بعض المواد فى الدستور المصرى، منها المادة الخاصة بمدة الرئيس، مقترحا تعديلها من 4 سنوات إلى 6 سنوات.

 

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print